بري: حذّرتهم .. فلم يستجيبوا!

  • محليات
بري: حذّرتهم .. فلم يستجيبوا!

قال رئيس مجلس النواب نبيه برّي، "لو انّهم سمعوا مني، لكان وضع البلد مختلفاً، كلما مرّ يوم، يزداد قلقي، وأخشى ان نصل الى وقت يفلت البلد من بين أيدينا جميعاً وينهار، ما لم نبادر سريعاً الى التقاطه"

واضاف برّي في حديث الى "الجمهورية"، "قلت لهم انّ الأزمة الاقتصادية والمالية تخنق البلد واهله، وما اخشى منه هو أن تسبقنا الأزمة ولا نستطيع ان نلحق بها، فنسقط في المحظور، ونصل الى الانهيار التام. ولكن ما زالت امامنا فرصة لنتدارك الأزمة، فلنستفد منها بوضع حلول مستعجلة لإنقاذ بلدنا"
وتمنّى بري، "لو انّ العلاجات استبقت تعمّق الأزمة واستفحالها. فمنذ اشهر وانا اصرخ واقول تفضلوا أوجدوا الحلول، وتداركوا الأزمة، ولطالما حذّرتهم، فلم يستجيبوا. قلت لهم انتبهوا، ليس لدينا ترف الوقت، والآن اقول مجدداً، ليس لدينا ترف الوقت، فلو أننا عجّلنا في الحلول قبل ستة اشهر لكان الوصول الى هذه الحلول اسهل من الوصول اليها الآن، ولكنا في وضع افضل من الآن. ولو اننا اوجدنا الحلول قبل ثلاثة اشهر فبالتأكيد، كان الوصول اليها اسهل من الوصول اليها الآن".

وختم رئيس مجلس النواب، "أقول مجدداً إننا اذا ما اوجدنا الحلول الآن في هذا الوقت، فإنّ الوصول اليها أسهل بكثير من الحلول التي قد نبحث عنها ونحاول الوصول اليها بعد اسبوع أو اسبوعين أو اكثر".

المصدر: الجمهورية