بري في مؤتمر طارىء للاتحاد البرلماني العربي: ندين صفقة القرن ونرفض توطين الفلسطينيين

  • محليات
بري في مؤتمر طارىء للاتحاد البرلماني العربي: ندين صفقة القرن ونرفض توطين الفلسطينيين

أدان رئيس مجلس النواب نبيه بري صفقة القرن خلال المؤتمر الـ 30 الطارىء للاتحاد البرلماني العربي في الأردن.

استنكر رئيس مجلس النواب نبيه بري صفقة القرن واصفاً اياها بأنها صفقة "الرشوة والصفعة"، ومعتبراً انه اذا سقطت فلسطين سقطت الأمة.

بري وخلال المؤتمر الـ 30 الطارىء للاتحاد البرلماني العربي في الأردن قال: " لأننا فعلاً امام مشروع حرب باسم صفقة القرن لا مشروع سلام ولأننا امام مشروع استباحة غير مسبوقة، اسمحوا لي باسم مجلس النواب اللبناني ان اؤكد على رفضنا وإدانتنا لهذه الصفقة ورفضنا المطلق لتوطين الفلسطينيين في أماكن تواجدهم".

كما جدد الالتزام بالوقوف الى جانب الشعب الفلسطيني بكافة الاساليب لتحقيق طموحاته وآماله.

ورأى بري انّ هناك "سياقاً طويلاً أدّى إلى النتيجة الصفعة بدءاً بأنفسنا وصولاً إلى الرئيس الأميركي دونالد ترامب"، متابعاً: " نحن اليوم لا نجتمع الا على نحو طارئ وكما في كل مرة تجمعنا فلسطين".

وأضاف: "تجمعنا اليوم صفعة الصفقة وفلسطين تستصرخ فينا قيم الشجاعة والمروءة والشهامة ليس طلباً لطوق النجاة لنفسها انما هي صرخة فلسطينية لنا لانقاذ وعينا بالخطر المحدق بالأمة انطلاقاً بالجغرافيا الفلسطينية الى كل الجغرافيا العربية فاذا سقطت فلسطين ستسقط الامة"، متسائلاً: "هل قرأنا الخرائطة التي تتضمّنها الصفقة التي تتحدّث عن فلسطين جديدة بمساحة لا تتجاوز 4 كيلومترات مربّعة وأيّ مسيحيّة هي من دون كنيسة القيامة؟ وهل باتت فلسطين عقاراً في مزاد علنيّ ومساحةً منزوعة السيادة في البحر والبر والجوّ ودولة من دون أظافر؟".

واعتبر بري ان بيانات الرفض والادانة مطلوبة وضرورية في هذه المرحلة، تلك التي صدرت او ستصدر عن منظمات ذات شخصية قضائية" مؤكداَ في الوقت عينه أنّ صفقة القرن هي "التسوية بأبشع صورها وحبر البيانات لم يجفّ بعد وفلسطين تحتاج الى الصدق لا الرياء وتحتاج إلى سيوف معها لا عليها".

كذلك دعا الى الى امتلاك الجرأة لقول "لا للاحتلال ولا للمقايضة" كما تحتاجه فلسطين، والى عدم الخيانة.

وختم قائلاً: "نوصي المؤتمر بثابتتين ثابتة الوحدة وثابتة المقاومة".

المصدر: Kataeb.org

Mobile Ad - Image