بشهادة لجنة المال...خطة الحكومة ليست على قدر الآمال وموقف لافت لميشال معوّض!

  • محليات
بشهادة لجنة المال...خطة الحكومة ليست على قدر الآمال وموقف لافت لميشال معوّض!

تابع اكثر من ٥٠ نائبا خلال اجتماع لجنة المال الاستماع الى وزيري المال غازي وزني والاقتصاد راوول نعمة حول الخطة الاصلاحية للحكومة.

تابع اكثر من ٥٠ نائبا خلال اجتماع لجنة المال الاستماع الى وزيري المال غازي وزني والاقتصاد راوول نعمة حول الخطة الاصلاحية للحكومة.

النائب ابراهيم كنعان لفت الى ان اجتماعات اللجنة سببها كون الخطة الحكومية تطرح سلسلة اجراءات تدخل في كل نواحي حياة اللبنانيين لعقود قادمة ما يفترض نقاشها وشكر رئيس الجمهورية على مبادرته لانه فتح الباب في لقاء بعبدا على نقاش الخطة القابلة للتطوير والتعديل في المؤسسات الدستورية خصوصا مجلس النواب.

وأوضح ان الكتل التي لم تشارك في بعبدا حضرت في جلسة لجنة المال وابدت وجهة نظرها وتقاطعت في مواقفها مع ملاحظات النواب لناحية اعادة تقييم الخسائر مشددا على ان تطبيق الخطة يحتاج للتأني حفاظا على مالية الدولة والمطلوب التكامل ما بين القطاعين العام والخاص لا المواجهة بينهما.

وقال كنعان:"ان تحصين الخطة هدفنا من خلال قواسم مشتركة نتوصل اليها بالنقاشات وهو ما يمكّن لبنان التفاوض بأفضل الشروط" معتبرا ان ما تتضمنه الخطة في بعض جوانبها ليس على قدر الامال بحسب مداخلات النواب لتحقيق النمو المطلوب.

أضاف:"سنعالج جديّا كل ما طرح في النقاشات مع القطاعات الاقتصادية والعمالية والحوار مطلوب لانه لا يمكن فرض شيء فرضا" مؤكدا ان اعادة ترتيب الخطة قانونيا وماليا واقتصاديا هو الهدف من خلال الجلسات لرفع الاقتراحات وصياغتها.

النائب نهاد المشنوق الذي شارك في الاجتماع دعا لإعادة تقييم الخسائر في الخطة المُبالغ فيها وتوزيعها بشكل عادل مع تحميل الدولة وسياساتها المسؤولية الأكبر فيما أكد النائب ميشال معوّض أنّتموضع لبنان الاقليمي عائق اساس لتمويل صندوق النقد الدولي والخطة تجعل من المودعين والقطاع الخاص كبش محرقة.

اما النائب آلان عون فشدد على وجوب عكس التوجّه في الخطة بحيث بدل أن تمدّد عجز الموازنة لخمس سنوات وتقتطع الخسائر من المودعين فوراً، عليها أن تذهب الى إنهاء عجز الموازنة فوراً وتعيد تكوين الودائع خلال خمس سنوات.

المصدر: Kataeb.org