بعد اعتقال امرأة... تفاصيل جديدة عن السم القاتل المرسل إلى البيت الأبيض

  • دوليّات
بعد اعتقال امرأة... تفاصيل جديدة عن السم القاتل المرسل إلى البيت الأبيض

قالت الشرطة الكندية إنها فتشت شقة في ضاحية في مونتريال ترتبط بامرأة اعتُقلت لإرسالها مظاريف تحتوي على الريسين إلى البيت الأبيض وإلى خمسة عناوين أخرى في تكساس.

قالت الشرطة الكندية إنها فتشت شقة في ضاحية في مونتريال ترتبط بامرأة اعتُقلت لإرسالها مظاريف تحتوي على الريسين إلى البيت الأبيض وإلى خمسة عناوين أخرى في تكساس.

واعتقلت السلطات الأميركية امرأة على الحدود مع كندا بالقرب من بافالو في ولاية نيويورك الأحد للاشتباه بأنها أرسلت هذا السم القاتل بالبريد إلى عنوان هو البيت الأبيض.

 وقال مصدران الاثنين إن المرأة تحمل الجنسيتين الكندية والفرنسية.

ومن أمام المبنى السكني الحديث حيث تجري عملية التفتيش، قال الشرطي الكندي شارل بواري: "نعتقد أن ست رسائل في المجمل قد أُرسلت، واحدة إلى البيت الأبيض وخمس إلى تكساس"، وأضاف "لا يمكننا تأكيد أنها أقامت (في الشقة)، لكنها مرتبطة بها".

ولم يستطع بواري تحديد الأماكن التي أرسلت إليها المظاريف في تكساس، لكن أرت فلوريس المتحدث باسم شرطة مدينة ميشان في تكساس قال إنها تلقت رسالة مريبة خلال الأسبوع المنصرم. وأضاف أن الشرطة لم تفتح المظروف وأحالته إلى مكتب التحقيقات الاتحادي .

وذكر فلوريس أيضا أن شرطة ميشان اعتقلت هذه المرأة من قبل وذلك في أوائل عام 2019 لكنه قال إنه لا يملك سجلات تخص عملية الاعتقال تلك وأحال الأسئلة بخصوص الأمر إلى مكتب التحقيقات الاتحادي.

وأفاد مصدر في سلطات إنفاذ القانون بالولايات المتحدة لرويترز أن مكتب التحقيقات الاتحادي يحقق في عدة رسائل يشتبه بأنها تحتوي على الريسين أرسلت إلى جهات إنفاذ القانون ومنشآت احتجاز في ساوث تكساس.

وأضاف أنهم لم يجدوا حتى الآن أي صلة بين الأمر وجماعات سياسية أو إرهابية لكن التحقيقات جارية.

وأعلنت الشرطة الكندية أن الفريق الخاص المعني بالمواد الكيميائية والبيولوجية والإشعاعية والنووية والمتفجرات يقود العملية.

وكانت الشرطة قد ذكرت يوم السبت أن الرسالة أُرسلت من كندا على ما يبدو وقالت إن مكتب التحقيقات الاتحادي الأمريكي طلب المساعدة.

وجرى ضبط المظروف في مركز للبريد الحكومي قبل وصوله إلى البيت الأبيض.

ويوجد الريسين بشكل طبيعي في بذور الخروع ولكن الأمر يتطلب إجراء محكما لتحويله إلى سلاح بيولوجي.

ويمكن للريسين أن يسبب الوفاة خلال مدة تتراوح بين 36 و72 ساعة من التعرض لكمية صغيرة منه بحجم رأس دبوس. ولا يوجد أي ترياق معروف لهذه المادة السامة.

المصدر: Reuters