بعد تقاسم الحصص وتفصيلها على قياس حلفاء العهد...حكومة اللون الواحد خلال ساعات والسيّد يزفّها

  • محليات
بعد تقاسم الحصص وتفصيلها على قياس حلفاء العهد...حكومة اللون الواحد خلال ساعات والسيّد يزفّها

هبّة باردة لفحت تشكيل الحكومة مساء اليوم والأمر أكّده وزير المال علي حسن خليل والنائب جميل السيّد الذي بات هو ممّن شكّلون الحكومة كما قال رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط يوما وينتظر رئيس الحكومة المكلف حسان دياب اكتمال الأسماء قبل أن يتوجه الى قصر بعبدا لإعلان الحكومة العشرينية.

فقد غرّد وزير المال كاتِبا:"ساعات ونكون أمام حكومة جديدة والرئيس بري بذل أقصى ما يمكن لتسهيل ولادتها وكان على تواصل مع الجميع طوال اليوم والمردةجزء منها وحزب الله لم يتخلَّ عن دوره الإيجابي أبداً."

كما غرّد النائب جميل السيّد عبر تويتر كاتِباً:"كما يقال، إشتدّي أزمة تنفرجي، وبعدما كان حزب الله قد أبلغ الجميع أنه قام بواجباته لتأمين التوافق داعياً الفرقاء إلى إكمال مساعيهم فيما بينهم ومع الرئيس المكلف، حصلت تنازلات متبادلة مساء اليوم، وتحلحلت...".

وفي المعلومات وبعد الصخب النهاري، رجّحت مصادر الجديد أن تتألف الحكومة اليوم والاتفاق قضى بحكومة عشرينية فيها وزيران لفرنجية وهما الأشغال والعمل والقومي تنازل عن تمثيله في الحكومة لرفضه المقعد الدرزي.

وقالت معلومات "الجديد" إنّ حصة التيار الوطني الحر بقيت ٦ وزراء في حكومة العشرين والحصة الدرزية المؤلفة من وزارتين: شؤون الاجتماعية والمهجرين بالإضافة إلى الشباب والرياضة.

ولفتت إلى أنّ دميانوس قطار تسلّم وزارة التنمية الإدارية بعد أن باتت "العمل" من حصة المردة فيما اشارت المنار الى ان البيئة ستكون من حصة الرئيس المكلّف بشخص دميانوس قطّار.

وقالت:"بعد اتصال بين دياب وفرنجية سمّى الأخير ميشال نجار العميد السابق لكلية الهندسة في جامعة البلمند لوزارة العمل إضافة إلى وزارة الأشغال من حصة المردة".

وأكدت تذليل العقد الحكومية بمنح أرسلان أربع حقائب لوزيرين: الشؤون الاجتماعية، الإعلام، السياحة وشؤون النازحين.

وبحسب الـOTV، الحصة الدرزية رست على وزيرين احدهما للاعلام من عائلة نويهض والثاني رمزي مشرفية للسياحة وشؤون النازحين والشؤون الاجتماعية وحقيبة الشباب والرياضة ستكون من حصة الطاشناق.

وأضافت:" اذا لم يتم التوافق مع من يطالبون بحقائب وازنة فقد نكون امام حكومة امر واقع".

ونقلت "رويترز" عن مصدرين سياسيين لبنانيين ان الخبير الاقتصادي غازي وزني سيُعيّن وزيراً للمالية في الحكومة الجديدة.

وبات شبه مؤكّد أنّ الدكتور رمزي مشرفية (مقرب من إرسلان) سيتولّى وزارة الشؤون الاجتماعية. وغازي وزني وزارة المال، وناصيف حتّي الخارجية والمغتربين، وميشال منسّى للدفاع، وزير الداخلية بسام برغوت، ريمون غجر وزيراً للطاقة، ماري كلود نجم لوزارة العدل، ومنال مسلّم للبيئة، طلال حواط لوزارة الاتصالات، وطارق مجذوب لوزارة التربية والشباب، دميانوس قطار وزيراً للتنمية الإدارية.

وفي وقت سابق، أبلغ حزب الله كلّ حلفائه بأنّه بات خارج التواصل في موضوع التشكيلة الحكومية تاركاً الأمر في عهدة رئيس الجمهورية والرئيس المكلف نافياً وجود توزيع للأدوار بينه وبين الحلفاء كما نفى أن يكون الهدف من تأخير تشكيل الحكومة تسهيل عودة الحريري.

وفي ما يلي التشكيلة الأوليّة للحكومة:

"رئيس الحكومة: حسان دياب (سني)

-وزير المالية: غازي وزني (شيعي)

-وزير الداخلية: محمد فهمي(سني)

-وزير الدفاع نائب رئيس: بيترا خوري (أرثوذكس)

-وزير الخارجية: ناصيف حتي (ماروني)

-وزير الإتصالات: طلال حواط (سني)

-وزير الصحة: حمد حسن (شيعي)

-وزير الطاقة: ريمون غجر (أرثوذكس)

-وزير الأشغال: ميشال نجار (اورثوذكس)

- الإعلام والسياحة: (درزي)

-وزير البيئة : منال مسلم (كاثوليك)

-وزير العدل: ماري كلود نجم (مارونية)

-وزير الشؤون الإجتماعية والمهجرين: رمزي مشرفية (درزي)

-وزير التربية : طارق المجذوب من حصة دياب(سني)

-وزير الصناعة: عماد حب الله(شعي)

- العمل: لميا الدويهي (مارون)

تنمية ادارية: دميانوس قطار (ماروني)"

فيما بقيت أسماء وزراء الإقتصاد والثقافة والشباب والرياضة غير مؤكدة.

المصدر: Kataeb.org