بعد صمت طويل: نيمار يكشف للمرة الأولى مدى خطورة إصابته

  • رياضة
بعد صمت طويل: نيمار يكشف للمرة الأولى مدى خطورة إصابته

أكد النجم البرازيلي الدولي نيمار مهاجم باريس سان جيرمان الفرنسي أن إصابته قبل انطلاق فعاليات كأس العالم في روسيا 2018 كانت أسوأ مما أعلن عنها.

وأوضح نيمار، في مقابلة مع محطة تلفزيون "غلوبو" البرازيلية، أن الإصابة التي عانى منها في العام الماضي لم تكن مجرد كسر في مشط القدم، ولكنه عانى أيضا من تمزق في أربطة الكاحل.
وقال نيمار، الذي يعاني من الإصابة أيضا في الوقت الحالي: إصابتي قبل كأس العالم تختلف عن إصابتي الحالية. في العام الماضي عانيت من إصابة بكسر في مشط القدم وأيضا من تمزق في أربطة الكاحل. لهذا احتجت إلى وقت طويل، وكان الأمر أكثر ألما مما أعانيه الآن. إصابة الكاحل تثير الإزعاج والملل دائما وتستغرق وقتا في العلاج.
وخضع نيمار لعملية جراحية في قدمه في الثالث من آذار 2018 في البرازيل على يد طبيب منتخب السيليساو.
وبعد الإصابة الجديدة في 23 كانون الثاني الماضي، فضل الطبيب علاجا وقائيا بدلا من إجراء عملية جراحية.

المصدر: Agencies