بعد فيتش... اللبنانيّون أمام مأساة السنتين!

  • إقتصاد
بعد فيتش... اللبنانيّون أمام مأساة السنتين!

ليس عابراً هذه المرّة تقرير وكالة "فيتش" التي أعلنت أنّ "وضع لبنان المالي يُشير إلى إعادة هيكلة للدين العام".

وتعليقاً على تقرير وكالة "فيتش" ، رأى وزير الإقتصاد السابق آلان حكيم، في حديث لموقع mtv، أنّ "مضمونه طبيعيّ نظراً إلى الوضع المأساوي الذي وصل إليه البلد، فنحن في حالة حسّاسة إلى أبعد الحدود مالياً وإقتصادياً والبرهان هو سعر الـ"يوروبوندز" حالياً وعلى المدى القصير والمتوسّط".

ولفت إلى أنّ "النظرة المستقبليّة متشائمة للسنتين المقبلتين، والدولة بحاجة إلى 5 سنوات للنهوض من الكبوة الكبيرة، خصوصاً أنّ لا خطوات وإصلاحات عمليّة تهدف لمواجهة الأزمة البالغة الصعوبة التي غرق فيها اللبنانيّون".

وأكّد حكيم أنّ "الحكومة الحاليّة ستكون عاجزة عن القيام بأيّ تدبير يضع حدّاً لقساوة الوضع المعيشيّ على المواطن اللبناني".

المصدر: MTV

Mobile Ad - Image