تحذير أميركي شديد اللهجة للمسؤولين اللبنانيين

  • محليات
تحذير أميركي شديد اللهجة للمسؤولين اللبنانيين

كشفت أوساط ديبلوماسية بارزة لـ"السياسة" الكويتية، أن معاون وزير الخارجية الأميركية السفير دايفيد هيل الذي يبدأ محادثاته، اليوم، في بيروت، يحمل معه إلى المسؤولين مجموعة رسائل حازمة وعلى قدر كبير من الأهمية، مشددة على توقيت زيارته إلى لبنان بالغ الأهمية، كونها تتزامن مع الاستشارات النيابية لتشكيل حكومة جديدة، وهو أمر تتعامل معه واشنطن بجدية بالغة، لناحية أن المسؤول الأميركي يحمل معه تحذيراً شديد اللهجة للمسؤولين اللبنانيين، بأن إدارة بلاده لن تتهاون مع سيطرة حزب الله على الحكومة الجديدة، وأنه سيكون لهذا القرار تداعيات خطيرة جداً على لبنان، يأتي في أبرزها تخلي المجتمع الدولي عن مساعدته، في ظل الظروف الحرجة التي يعانيه، على مختلف الأصعدة.

وأشارت الأوساط، إلى أن الأميركيين سيطلبون من المسؤولين اللبنانيين الاستماع للغة الشارع وتنفيذ مطالبه، في تشكيل حكومة اختصاصيين توحي بالكفاءة ونظافة الكف، ولديها القدرة على اكتساب ثقة المجتمع الدولي الذي يريد منها أفعالاً وليس أقوالاً.

وتالياً فإنه وبقدر ما تبتعد الحكومة الجديدة عن حزب الله، بقدر ما ستجد الولايات المتحدة والدول المانحة إلى جانبها، والعكس صحيح، مؤكدة أن المساعدات الأميركية للجيش لن تتأثر بأي قرار، لأن واشنطن تعتبر أن تسليح القوى العسكرية والأمنية اللبنانية أولوية لديها تتجاوز ما عداها.

 

المصدر: صحيفة السياسة الكويتية

Mobile Ad - Image