تسليم وتسلّم في الداخلية... فهمي يشدّد: لن أسمح أبداً بالإعتداء على القوى الأمنية

  • محليات
تسليم وتسلّم في الداخلية... فهمي يشدّد: لن أسمح أبداً بالإعتداء على القوى الأمنية

الوزيرة السابقة ريا الحسن سلّمت وزارة الداخلية للوزير الجديد محمد فهمي.

أعلنت الوزيرة السابقة ريا الحسن أن "وزارة الداخلية والبلديات واجهت الكثير من المشاكل التي قلّصت من قدرتنا على المواجهة".
الحسن، وخلال تسليم وتسلم وزارة الداخلية، قالت: "جربنا ان نعالج التحديات الكبرى التي تواجه البلد لكننا واجهنا الكثير من المشاكل التي قلّصت من قدرتنا على المواجهة كما وتبين للرئيس سعد الحريري ان الحكومة غير قادرة على الاستمرار".
وتابعت الحسن: "كان طموحي أن أنقل وزارة الداخلية من وزارة تؤمّن أمن المواطن إلى وزارة يؤمن بها المواطن، ومع أن الظروف لم تكن مؤاتية لترجمة كل ما نصبوا اليه في ظل الوضع الراهن تمكنّا من ارساء اسس تطوير وتحسين بعض الملفات كملف السجون، سلامة المرور والبلديات وغيرها من الملفات وكل هذه الاصلاحات دونّاها في كتيب سيوزع لاحقاً".
وختمت شاكرة الرئيس الحريري لأنه وضع ثقته بها لاستلام منصب وزيرة الداخلية.
وزير الداخلية الجديد محمد فهمي قال بدوره إنه "لا شك أن استلام وزارة الداخلية في الظروف الحالية هو أمر دقيق".
وتابع: "يمكنني أن أعد بالكثير ولكن بحكم السنوات العديدة التي قضيتها في مؤسسة الجيش فإنيني متأكد ان الوعود التي تبقى دون تنفيذ ستنعكس سلباً على صاحبها، لذلك سأستبدل كلمة الوعود بكلمة تمنيات، وضعت خطة عمل ستساعدني على تحويل هذه التمنيات إلى حقيقة".
وزير الداخلية الجديد محمد فهمي كرر تشديده على أنه لن يسمح أبداً بالإعتداء على القوى الأمنية لأنها تقوم بعملها، قائلاً: "أيّ لبناني لا ولن يقبل بأن تقف القوى الأمنية مكتوفة الأيدي عند التعدي عليها وعلى القوانين واستباحة الأملاك العامة والخاصة".
بالنسبة لملف السجون، تعهد فهمي الاهتمام بهذا الملف حيث قال: سأعمل بكل ما أوتيت من قوة على متابعة هذا الملف الصعب ومحاولة إعادة دمج السجناء في المجتمع وسأعمل على متابعة التشدّد في قانون السير".
وإعتذر فهمي من فريق الـMTV جراء ما حدث امس من اعتداء على المراسل نخلي عضيمة وأكد أنه سيتم متابعة الأمر

المصدر: Kataeb.org