تصاريح الحريري من واشنطن ملف إشكالي جديد...وريفي: الأوركسترا بدأت!

  • محليات
تصاريح الحريري من واشنطن ملف إشكالي جديد...وريفي: الأوركسترا بدأت!

بدأت تصاريح رئيس الحكومة سعد الحريري من واشنطن، لاسيما المتعلقة بالعقوبات على حزب الله وعمله لتجنيب لبنان تبعاتها، ردود فعل من الدائرين في فلك الحزب.

في المقابل، رأى اللواء أشرف ريفي أن "أتباع المحور السوري الإيراني بدأوا أوركسترا استهداف الرئيس سعد الحريري وزيارته لواشنطن، والهدف تكريس لبنان سجينًا لهذا المحور مع كل ما يدفعه من أكلافٍ وطنية وعربية واقتصادية".

وأضاف عبر "تويتر": "نقف إلى جانب الحريري في كل مسعى لتحرير الوطن الأسير".

بدوره، قال النائب السابق فارس سعيد انه يجب أن ننتظر ونرى إذا كان الكلام الصادر عن رئيس الحكومة سعد الحريري في الولايات المتحدة سينعكس سلباً على علاقته مع حزب الله في لبنان وعلى عمل الحكومة ولكن وسائل الدفاع عن حزب الله بدأت ورئيس الحزب الديمقراطي اللبناني النائب طلال ارسلان من الشخصيات السياسية المقرّبة من الحزب وهو تكلّم بهذا الاتجاه".

رئيس حركة التغيير ايلي محفوض علّق بدوره:"هال البعض حجم ومستوى إجتماعات سعد الحريري في واشنطن فانهالوا على رئيس الحكومة بسهام التصويب وهم ممن إستحالت عليهم لقاءات دون الحد الأدنى في أروقة الولايات المتحدة الاميركية برغم إستفحالهم لنيل موعد محتذى أما حملاتهم ضد الحريري فهي لن تفك أسرهم من المنزلق الذي أوقعوا أنفسهم به".

وكان رئيس الحزب الديمقراطي اللبناني النائب طلال ارسلان قد توجه إلى رئيس الحكومة سعد الحريري متمنياً عليه التوقف عن ارسال رسائل عبر البحار وموضحاً أن "من ينتظر هذا النوع من الرسائل يكون بموقع الضعف وليس نحن".

من ناحيته، غرّد النائب زياد اسود على حسابه على "تويتر": "اذا رحت إلى أميركا واستقبلت وتقابلت لا يمكنك أن تتعهّد بشيء واذا رجعت الى لبنان لا يمكنك أن تنفّذ شيئا... ما كُتب قد كتب دولتك".

القيادي في تيار المستقبل مصطفى علوش ردّ على أسود ووصف كلامه بأنه تافه وخارج عن المنطق السياسي وسأل عبر lbc: "هل هي تغريدة او نعيق؟ ".

واعتبر علوش ان الحريري رئيس حكومة لبنان وتيار اسود موجود فيها واذا كان للتيار اشكال من كلام الحريري فما عليه الا ان يقوم باللازم سواء في مجلس الوزراء او مجلس النواب.

ودعا علوش رئيس الجمهورية ميشال عون الى ان يعلن ما كُتب.

وردّ الاعلامي نديم قطيش بعنف على النائب زياد أسود وكتب عبر تويتر:"ما كتب قد كتب بالتفاهم مع القوي او فرضاً على القوي.. اكتبها بالانكليزي يا قبضاي وخلي السفارة تاخد علم بتموضع القوي مع حزب قاسم سليماني...وخلينا نحكي من بعدها.. ذمييون تجاه حزب الله واشاوس على بقية اللبنانيين.. انصحك بشوية كرامة.. ما بتضر.خود هالزبون وسكر".

المصدر: Kataeb.org