جريج: لوقف التعيينات السياسية والا على الدنيا السلام وكأننا لا نقرأ ولم نر ما حصل في كل المرحلة بعد 17 تشرين

  • محليات
جريج: لوقف التعيينات السياسية والا على الدنيا السلام وكأننا لا نقرأ ولم نر ما حصل في كل المرحلة بعد 17 تشرين

أكد نائب رئيس حزب الكتائب النقيب جورج جريج أننا خارج الزمن العادي أو الطبيعي والترف السياسي غير مسموح، مشدداً على ان العالم في ازمة وجودية، والامور معلّقة الى ما بعد الأزمة.

جريج قال في حديث لبرنامج "اليوم السابع" عبر صوت لبنان "الوقت ليس مناسباً للتناحرات السياسية لأن صحة المواطن خط احمر وفي هذا الظرف المصيري اذا لم نتوحّد فمتى نتوحد اذاً؟"

وأضاف: "نعم حصل تأخير في الاجراءات وتراخي في التدابير"، وفرّق جريج بين ايقاف الرحلات الجوية وحماية ابناء بلدك، وقال "نسمع صرخات اللبنانيين في الخارج وكل يوم تعلو الصرخة اكثر خصوصا اللبنانيون المنصابون والموجودون في بلدان افريقية مستوى الطبابة فيها متدني".

ولفت جريج الى ان رئيس الكتائب كان سباقا بطرح خطة طريق، واعطينا رأينا وفرّقنا بين ضبط الحدود وحماية ابنائنا، خصوصا ان لأولئك المغتربين فضل على لبنان، مشيراً الى ان الكتائب ترفع الصوت عند كل تقصير.

ورأى نائب رئيس الكتائب ان بالإمكان النجاح باحتواء الفيروس اذا كان هناك التزام، وقال "بين التعبئة او اعلان حالة الطوارئ بعض الفوارق لكنهما يوصلان الى العنوان نفسه، المهم ان تصمم الحكومة على الانجاز".

وشدد على ان العجلة اليوم هي بوقف انتشار الفيروس وعودة البلد الى حياته الطبيعية.

وسأل جريج "اين اصبحت التشكيلات القضائية؟ اذا ارادوا رفع اي حاجز بوجه التشكيلات فليكن من اي وزير اخر وليس من المحامية ماري كلود نجم." وتابع "اين تعيينات نواب حاكم مصرف لبنان ولجنة الرقابة على المصارف هل تُطبخ في الغرفة السرية، وكأن لا ثورة والبلد بالف خير؟ اين الأموال المهرّبة؟ فهل اموال السياسيين حلال وأموال اللبنانيين حرام؟ اين اموال المودعين".

ودعا جريج رئيس الحكومة الى عدم السير بالنهج السابق، او الاستقالة اذا لم يكن بامكانه التغيير. وتابع "لوقف التعيينات السياسية والا على الدنيا السلام وكأننا لا نعتبر ولا نقرأ ولم نر ما حصل في كل المرحلة بعد 17 تشرين الأول".

المصدر: Kataeb.org