جلسة لمجلس الوزراء الاربعاء؟!

  • محليات
جلسة لمجلس الوزراء الاربعاء؟!

بعد 40 يوما من حادثة قبرشمون، تبلورت الاستجابة لرفض رئيس الحكومة سعد الحريري عرض هذه الحادثة، كحالة مطلوب من مجلس الوزراء إحالتها إلى المجلس العدلي استناد الى توصيف مبكر يضعها في خانة «الجريمة الإرهابية»، وقد سرت معلومات شبه مؤكدة بأن الحريري الذي عاد الى بيروت مساء اول من امس سيغادر اليوم الى واشنطن للقاء وزير الخارجية مايك بومبيو وغيره من المسؤولين الاميركيين الكبار، ويعود لعقد جلسة لمجلس الوزراء الاربعاء وفق جدول اعمال خال من تلك الحادثة المعقدة والمتروكة لرؤية القضاء العسكري.
وتوقعت المصادر المتابعة حلحلة الأمور السياسية بعد استئناف مجلس الوزراء جلساته، وان ما بين بعبدا والمختارة اليوم من تشنج سياسي قد لا يكون غدا في ضوء الدخول الاميركي على خط الأزمة اللبنانية عبر بيان سفارة واشنطن في بيروت والذي افضى في مضمونه السياسي الى ما يمكن اعتبار وليد جنبلاط خطا أحمر.

المصدر: الأنباء الكويتية