جوزيف أبو خليل ينضم الى مجموعة ذخائر لبنان والكتائب!

  • محليات

انضم جوزيف ابو خليل صباح اليوم الى مجموعة ذخائر لبنان والكتائب!

رحل المفكر الراجح، والسياسي الخلوق، والمحازب الملتزم، والصديق الوفي، والرفيق المخلص، والانسان النبيل، والصحافي الصادق!
رحل جوزيف ابو خليل جسداً لكنه يبقى لعائلته والكتائب ولبنان إرثاً مقاوماً مطبوعاً بالزهد والترفّع ومناضلاً من أجل الحرية والسيادة والاستقلال.

من مواليد ٢٥ كانون الاول ١٩٢٥، متأهل من السيدة تريز وديع كرم ولهما ابنتان زينا وريما.
انتسب إلى حزب الكتائب اللبنانية عام ١٩٣٩ وهو لم يتجاوز ١٤ عاماً من العمر.
ناضل في صفوف الحزب على مدى أكثر من خمسة وسبعين عاما. شغل مناصب عديدة في الحزب بينها عضو في المكتب السياسي، وأمين عام ، والنائب الأول لرئيس الحزب الذي يشغله حالياً.
على أثر أحداث ثورة ١٩٥٨ أسس إذاعة صوت لبنان التي كانت تبث سرّاً من منزله، واستمرت بالبث الى حين انتهاء الثورة.

صحافي وكاتب سياسي ورئيس تحرير صحيفتي العمل الناطقة بلسان حزب الكتائب من العام ١٩٦٨، ونداء الوطن.
من مؤلفاته:
- قصة الموارنة في الحرب (١٩٩٠)
- العلاقات اللبنانية السورية أو مشقة الأخوة (١٩٩١)
- لبنان لماذا؟ (١٩٩٢)
- بيار الجميل، قصة رجل ووطن (٢٠٠٤)
- عمري عمر لبنان (٢٠١٥)
نشرت له مقالات عديدة في جريدة: النهار، والحياة، والديار، والأنوار، والسفير والصياد.

 تفاصيل الدفن

يصل جثمان الفقيد الى بيت الكتائب المركزي- الصيفي الساعة الحادية عشرة قبل ظهر يوم الثلاثاء 17 الجاري، ثم ينقل الجثمان اللى كنيسة مار يوسف - الأشرفية (الحكمة) حيث يحتفل بالصلاة لراحة نفسه الساعة الواحدة بعد الظهر. ينقل الجثمان الى مسقط رأسه بيت الدين حيث تقام صلاة رفع البخور لراحة نفسه في كنيسة مار مارون - بيت الدين ثم يوارى الثرى في مدافن العائلة.

تقبل التعازي يوم الإثنين والأربعاء 16 و18 الجاري في صالون كنيسة مار يوسف – الأشرفية (الحكمة) من الساعة الحادية عشرة قبل الظهر ولغاية السادسة مساءً، ويوم الدفن الثلاثاء 17 منه إبتداءً من الحادية عشرة قبل الظهر.     

المصدر: Kataeb.org