حزب الله العراقي يعلن موعد استهداف القواعد الأميركية

  • إقليميات
حزب الله العراقي يعلن موعد استهداف القواعد الأميركية

أعلن قائد كتائب حزب الله في العراق أن على الأجهزة الأمنية الابتعاد عن القواعد الأميركية مسافة 1000 متر ابتداء من مساء غد الأحد. ياتي هذا التهديد في أعقاب استهداف الولايات المتحدة لقائد فيلق القدس في الحرس الثوري الايراني قاسم سليماني.

حذرت ميليشيا "كتائب حزب الله" في العراق، السبت، قوات الأمن من الاقتراب من القواعد الأميركية ابتداء من يوم الأحد، في تهديد مبطن باستهداف هذه القواعد.

وقال:"على الأجهزة الأمنية الابتعاد عن القواعد الأميركية مسافة 1000 متر، ابتداء من مساء الأحد".

وأضاف أنه "على قادة الأجهزة الأمنية الالتزام بقواعد السلامة لعناصرهم، وعدم السماح بجعلهم دروعا بشرية".
يأتي هذا بالتزامن مع هجمات استهدفت المنطقة الخضراء في العاصمة بغداد، تحديدا بالقرب من السفارة الأميركية، بالإضافة إلى قاعدة عسكرية تضم أميركيين.

وسقطت قذائف كاتيوشا قرب السفارة الأميركية في المنطقة الخضراء وسط بغداد، وقاعدة عسكرية تضم أميركيين شمال المدينة.

وأفاد مراسل "سكاي نيوز عربية"، بسقوط قذيفتين من طراز "كاتيوشا" على المنطقة الخضراء في بغداد التي تضم مقار سفارات دول غربية، لافتا إلى أنه تم إغلاق مدخل الطريق المؤدي إلى السفارة الأميركية.

وشهد محيط السفارة الأميركية انتشارا أمنيا وعسكريا مكثفا في أعقاب الانفجار.
وبالتزامن، استهدفت 4 صواريخ كاتيوشا قاعدة بلد الجوية التي تستضيف قوات أميركية دون وقوع إصابات. وقال مصدران أمنيان لرويترز إن صاروخي كاتيوشا سقطا داخل القاعدة التي تقع على بعد 80 كيلومترا شمالي بغداد.

كما ذكرت مصادر بالشرطة العراقية، أن خمسة أشخاص أصيبوا في سقوط قذيفة مورتر على حي الجادرية في بغداد.

جاءت هذه الأحداث بعد يوم من مقتل قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني في غارة بطائرة أميركية دون طيار، استهدفت سيارة كانت تقله بالقرب من مطار بغداد. وقد توعدت طهران بالرد على الهجوم.

المصدر: سكاي نيوز