حكومة حزب الله تسعى للتطبيع مع النظام السوري

  • محليات
حكومة حزب الله تسعى للتطبيع مع النظام السوري

ينتظر أن يتم إحالة البيان الوزاري إلى مجلس النواب لنيل الثقة على أساسه، في جلسة يرجح أن يعقدها البرلمان في الثاني عشر من شباط الجاري، وليوم واحد بسبب الأوضاع الأمنية في البلد، في وقت تتحضر قوى الثورة لتصعيد موقفها، بهدف منع النواب من الوصول إلى المجلس النيابي، للحؤول دون منح الحكومة الثقة.

إلى ذلك، علمت "السياسة" الكويتية من مصادر وزارية، أن "ملف إعادة العلاقات بين لبنان والنظام السوري، أولوية لدى الحكومة بعد نيلها الثقة، وهو أمر جرى التوافق بشأنه بين المعنيين، لا سيما أن الحكومة الجديدة ترى أن عودة التطبيع مع سوريا، أمر بالغ الأهمية في ظل الظروف الصعبة التي يمر بها لبنان، والتي تتطلب استكمال الخطوات الآيلة إلى فتح صفحة جديدة بين بيروت ودمشق، بما يحقق مصلحة البلدين".

وأشارت المصادر، إلى أن "هناك مجموعة وزراء سيزورون العاصمة السورية في الأيام المقبلة، في إطار الخطوات المطلوبة لهذا التطبيع الذي بات قناعة لدى المسؤولين في البلدين، على وقع التطورات الإقليمية التي تستدعي تعزيز العلاقات الثنائية وتطويرها على مختلف المستويات في المرحلة المقبلة".

المصدر: صحيفة السياسة الكويتية

Mobile Ad - Image