حكيم: لبنان يُحتَضَر معزولا من الخارج ومن الداخل...ولن تكون هناك أي مساعدة في ظل الإدارة الحالية

  • محليات
حكيم: لبنان يُحتَضَر معزولا من الخارج ومن الداخل...ولن تكون هناك أي مساعدة في ظل الإدارة الحالية

لفت الوزير السابق ألان حكيم الى ان لبنان اليوم يُحتَضَر معزولا من الخارج ومن الداخل وقال:"اليوم هناك نفور بين السلطة القائمة والمواطن اللبناني والتظاهرات التي تحصل في الشارع هي أكبر دليل على ذلك.

لفت الوزير السابق ألان حكيم الى ان لبنان اليوم يُحتَضَر معزولا من الخارج ومن الداخل وقال:"اليوم هناك نفور بين السلطة القائمة والمواطن اللبناني والتظاهرات التي تحصل في الشارع هي أكبر دليل على ذلك.
ورأى حكيم في حديث لراديو أوريان ان المسؤولية هي على شقين:" ١) سوء الإدارة التي تتمثل بالفساد والهدر. ٢) السياسة التي تتمثل بعدة عوامل أهمها قطع علاقات لبنان مع المجتمع الدولي وانتشاله من محيطه الطبيعي إلى محيط آخر وهو جبهة الممانعة" مشددا على ان  الاستهتار وغياب المسؤولية لدى الافرقاء في الحكم منذ ٣٠ سنة حتى اليوم له تأثير كبير على تراكم الديون لا سيما من خلال سوء الإدارة وعدم التخطيط وغياب الرؤية.

أضاف حكيم:"ثمانيةأشهر مرت على انطلاقة ثورة ١٧ تشرين ولم نرَ حتى اليوم موقفا واحدا أو قرارا أو خطوة إيجابية. هذا ما يسمّى بسوء الإدارة والاستعمار التام بإدارة الدولة والمواطن اللبناني" مؤكدا انه لن تكون أي مساعدة في ظل الإدارة الحالية اللبنانية "فلبنان بعزلة تامة عن المجتمع الدولي والأشقاء العرب والهيئات المالية الاقتصادية العالمية ومن بينها صندوق النقد الدولي. على لبنان أن يساعد نفسه."

ولاحظ ان  محادثات الحكومة مع صندوق النقد الدولي هي فشل على فشل نظرا لتضارب الأرقام والخطط من مجلس النواب إلى الحكومة فالمستشارين... 

وقال حكيم:"نحن اليوم في حالة استنفار مالية واقتصادية والمضحك أن يتساءل رئيس الحكومة عن وضع البلد والناس الجائعة، بينما المواطن يتحمل ما يتحمله، بدل أن يقوموا بواجباتهم من خلال خطوات مباشرة وسريعة للحل".

وختم:"ان لبنان يتوجه إلى هاوية كبيرة، دون أي دعم من أحد. اليوم الإصلاح والتغيير والسيادة على عاتق المواطن اللبناني. أدعو الناس إلى التظاهر بأعداد كبيرة للتغيير والمطالبة بانتخابات نيابية مبكرة لتغيير المنظومة كاملة."

المصدر: Kataeb.org