حنكش: خيار توسعة مطمر برج حمود مرفوض وسننتظر الاجتماع المقبل لنسمع من الحكومة طروحاتها

  • محليات

لا يكفي أهالي برج حمود والجوار الحجر المنزلي والخوف من وباء الكورونا والوباء الإقتصادي لتضاف إليهم رائحة النفايات المنبعثة من مطمر برج حمود.

وفي هذا الإطار قال عضو كتلة الكتائب النائب الياس حنكش في مقابلة عبر الـmtv: عند مرورنا في منطقة برج حمود- جديدة يمكن أن نلحظ بشكل واضح الرائحة الكريهة المنبعثة، فكيف حال الناس المحجورة في منزلها والتي تضطر الى إستنشاق هذه الروائح بشكل يومي.
وأكد حنكش أن خيار توسعة المطمر مرفوض من قبل كتلة الكتائب وهذا ما عبرنا عنه بالإجتماع يوم الإثنين في السراي وسننتظر إجتماع نهاية الأسبوع لنرى الإقتراحات التي ستعرضها علينا الحكومة.
وأشار الى أن هناك مشاكل بتطبيق الخطة المستدامة التي حجرها الأساسي تخفيف الوزن من خلال الفرز من المصدر والذهاب الى إنشاء مراكز فرز ومعالجة في المناطق وعدم اللجوء الى خيار سيء كتوسيع المطمر.

المصدر: Kataeb.org