حنكش: نحن لا نميّز بين أطراف الحكومة بل نعتبرها كوحدة موحّدة وكل "مين في مسلّة تحت باطو بتنعرو"

  • محليات
حنكش: نحن لا نميّز بين أطراف الحكومة بل نعتبرها كوحدة موحّدة وكل

اعتبر عضو كتلة الكتائب النائب الياس حنكش عبر Otv أن حزب الكتائب ارتضى أن يتموضع في المعارضة وغيرنا "اجر بالبور واجر بالفلاحة" ليستفيد من مناصب هنا ووزارات من هناك، داعيا كل من هو غير راض على الحكومة أو يدعو الى رحيلها الى الاستقالة منها.

وعن مأخذ القوات على رئيس الكتائب النائب سامي الجميّل بأنه يصوب باتجاه القوات فيما الهدف يجب أن ينصب باتجاه آخر قال حنكش: "نحن لا نميز بين أطراف الحكومة بل نعتبرها كوحدة موحّدة وكل "مين في مسلّة تحت باطو بتنعرو" سيقوم بالرد.

وردا على سؤال قال حنكش: "أمس سأل رئيس حزب القوات سمير جعجع ماذا استطاعت المعارضة أن تفعل ونحن نسأل: ماذا تفعلون أنتم كمعارضة داخل الحكومة"؟

وعن تشكيل جبهة معارضة وممن ستتشكل قال حنكش: "مطلق أي طرف أو مكوّن موجود على الساحة السياسية وغير راض على آداء الحكومة ندعوه لينضم الى المعارضة، لافتا الى ان النائب فيصل كرامي دعا أمس من بيت الكتائب المركزي في الصيفي الى رحيل الحكومة، مضيفا: الموضوع يعود الى كل فريق وحساباته.

وشدد حنكش على ان عمل الحكومة لن يكون منتجا الا اذا تشكلت حكومة اختصاصييين، موضحا أننا عندما ندعو لتشكيل حكومة اختصاصيين فليس المقصود بذلك اختصاص الوزير في وزارته فحسب بل أن يكون الوزراء منفصلين عن التركيبة السياسية أيضًا.

وفي حديث آخر عبر الجديد، وصف حنكش اجتماع لجنة البيئة ورفضها وقف الاعمال بسد بسري بالتحوّل المفصلي معتبرا ان منطقة بكاملها ستدمّر وفي الوقت ان اسئلة بديهية لا يجاوب المعنيّون عنها كجر المياه وكلفة الجر.

واستغرب حنكش كيفية السير بمشروع بهذه الكلفة الضخمة في وقت ان دراسة الاثر البيئي مرت عليها سنتان وامور كثيرة تغيّرت.

المصدر: Kataeb.org