خاص- السا زغيب: أؤيد ثورة ١٧ تشرين... وأتمنى ان يعود لبنان كما كان

  • فنون
خاص- السا زغيب: أؤيد ثورة ١٧ تشرين... وأتمنى ان يعود لبنان كما كان

جذبت الممثلة السا زغيب المشاهد بقدراتها التمثيلية وبطبيعتها بعيدا عن التصنع والتبرج، موقع kataeb.org اجرى مع زغيب هذا اللقاء.

هي التي باتت تجعل من اي دور تلعبه دورا بطوليا وهي التي تجذب المشاهد بقدراتها التمثيلية وبطبيعتها بعيدا عن التصنع والتبرج وكما بتنا نقول التنفيخ .هي التي تثبت في كل عمل ان للتمثيل في لبنان اربابه بعيدا عن كل انواع الاثارة .هي الممثلة السا زغيب التي يؤكد حضورها على الشاشة ان زمن الكبار لم ينته ومعها كان هذا الحوار.
فقد لفتت الممثلة السا زغيب في حديث لkataeb.orgالى ان دورها في ما فيي اضاف الكثير الى مسيرتها علما انها كانت خائفة نوعا ما من لعب هذه الشخصية ولكن الناس تعاطفت جدا مع "صباح" وحصلت على الكثير من التعليقات الايجابية من الجمهور الذي اعطاني حقي بشكل كبير.
وردا على سؤال حول تميز هذا العمل ونجاحه رأت زغيب ان السبب الاساس يعود الى المزيج الناجح بين شركة الصباح والمخرجة رشا شربتجي ومحطة ال م تي في اضافة الى اللغز الذي سكن الحلقات والذي دفع الجمهور لمتابعة القصة حتى النهاية .
اما عن الاعمال التي تتابعها في الشهر الفضيل قالت زغيب انها تتابع الساحر والنحات وبالقلب وبردانة انا .
وبعيدا من التمثيل اكدت زغيب انها من مؤيدي ثورة ١٧ تشرين لان الناس لم تعد قادرة على الاستمرار بنفس النمط الذي كنا فيه خصوصا فيما يتعلق بالوضع الاقتصادي والمسؤولين فقدوا اي شعور بالرحمة تجاه الشعب الذي فقد ادنى حقوقه واولها الماء والكهرباء وبالتالي يجب ان تكون هناك انتفاضة .

وهنا اسأل كيف ينام المسؤول الذي سرق ونهب الاموال العامة وهو لا يقبل حتى بالتنازل عن راتبه لاشهر قليلة لانقاذ الناس من الجوع.

وفي الختام زغيب تمنت ان يعود لبنان كما كان وان نبقى ننشر الايجابية في كل العالم لنبقى صورة مشرقة للحضارة التي نمثلها وللارث الكبير الذي نحمله.
بيار البايع

المصدر: Kataeb.org