خاص: الشاشة الصغيرة على موعد مع بخور مريم فما قصة التسمية؟

  • فنون

انتهى سباق الدراما الرمضانية وبدأت شركات الإنتاج بالتخطيط لانتاجات جديدة على اختلاف انواعها تأمل ان تنال نصيبها من النجاح وايصال اهدافها المرجوة.

وقد علم kataeb.org ان شركة ايغل فيلمز لصاحبها المنتج جمال سنان، ستكون كعادتها حاضرة بقوة على الشاشة الصغيرة، ولاسيما عبر مسلسل يحمل تسمية "بخور مريم" من تأليف الكاتبة والممثلة رينيه غوش.

ووفق المصادر، العمل لا يحمل ايّ طابع ديني بل هو رومانسي بإمتياز،  واسمه مستوحى من نبتة "بخور مريم" التي تنمو بصعوبة وهي من النباتات العشبية الدرنية المعمرة، تنبت من درنها مثل حبة البطاطا، وتخرج منها الأوراق الخضراء المسننة والمرقطة باللون الأبيض على شكل قلب الإنسان، والأزهار الجميلة الجذابة بلونها الزهري على شكل غليون أو تاج، وكذلك احداث المسلسل الصعبة وهي حقيقية ترتكز على قصص ثلاث فتيات، ومليئة بالإحساس والحب والفراق وقساوة الظروف التي تعود الى العام 1914، إبان الحرب العالمية الاولى.

"بخور مريم" مؤلف من 30 حلقة، بدأت غوش برسمها منذ اربع سنوات، ومن المتوقع عرضه على شاشة الـLBCI، انما لم يتحدد موعد البدء بتصويره حتى الساعة.

الجدير ذكره ان غوش، جسّدت دور "اميرة" في مسلسل "الكاتب" للكاتبة ريم حنا والمخرج رامي حنا، وبطولة باسل خياط، دانييلا رحمه وندى ابو فرحات، والذي حقق المرتبة الأولى بنِسَب المشاهدة على شبكة نتفليكس العالمية. (شخصية اميرة)

وسبق لـ رينيه ان خاضت تجربة الكتابة مرّات عدة، منها لقناة Sat 7، بقصص اجتماعية ذات طابع ديني، وتيلي فيلم "يهدأ البحر"، من بطولتها مع مجدي مشموشي، واخراج انطوان ريمي ، بثته قناة الجديد. وتيلي فيلم "يارا"، من بطولة ندى ابو فرحات وبيار داغر، بثته الـLBCI.

المصدر: Kataeb.org