خامنئي يهاجم ثورة 17 تشرين ويتهم اميركا والسعودية بتوجيهها

  • إقليميات
خامنئي يهاجم ثورة 17 تشرين ويتهم اميركا والسعودية بتوجيهها

حذر المرشد الأعلى في إيران، علي خامنئي، المتظاهرين في لبنان والعراق من المطالبة بحقهم دون الاطر القانونية،  متهماً اسرائيل واميركا بتوجيه الانتفاضة.

وقال خامنئي في تغريدات عبر حسابه الرسمي على موقع "تويتر"، إن "أكبر ضربة يمكن أن يوجهها الأعداء إلى أي بلد هي أن يسلبوه الأمن، الأمر الذي بدأوه في بعض بلدان المنطقة".

وأضاف: "أوصي الحريصين على العراق ولبنان أن يعالجوا أعمال الشغب وانعدام الأمن الذي تسببه في بلادهم أمريكا والكيان الصهيوني وبعض الدول الغربية بأموال بعض الدول الرجعية"، مواصلا "للناس مطالب أيضا وهي محقة، لكن عليهم أن يعلموا أن مطالبهم إنما تتحقق حصرا ضمن الأطر والهيكليات القانونية لبلدهم. متى ما إنهارت الهيكلية القانونيّة يستحيل القيام بأي عمل".

وفي السياق عينه، كان مدير مكتب الرئاسة الإيرانية محمود واعظي، أعرب في وقت سابق، اليوم الأربعاء، عن أمل طهران في أن يعود الهدوء إلى لبنان والعراق، مؤكدا أن بلاده تعارض بشكل قاطع أي تدخل عسكري خارجي في هذين البلدين.

وأضاف واعظي: "السعودية وأميركا وإسرائيل امتطوا مطالب الشعب المحقة في هاذين البلدين ويقومون بتوجيه وسائل التواصل الاجتماعي إلى ما يريدون، هم يقومون بصرف الأموال على هذه التظاهرات وفي النتيجة هذا الأمر سوف يكون معاكس ومضر لحقوق الشعب اللبناني والعراقي".

هذا وكان المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي في تصريح: "نأمل في أن يتمكن لبنان حكومة وشعبا من تجاوز هذه المرحلة الخطيرة والحسّاسة بنجاح وتضامن".

 

 

المصدر: Kataeb.org