خسارة أميركية جديدة أمام صربيا في مونديال السلة

  • رياضة
خسارة أميركية جديدة أمام صربيا في مونديال السلة

عمق المنتخب الصربي جراح نظيره الأميركي الذي تنازل قبل 24 ساعة عن اللقب العالمي بالخسارة في ربع النهائي أمام فرنسا، وذلك بالفوز عليه 94-89 في مباراة التصنيف الخميس في مونديال كرة السلة في الصين.

ودخل المنتخبان النسخة الثامنة عشرة من بطولة العالم كأبرز المرشحين للفوز باللقب بعدما بلغا نهائي البطولتين الكبيرتين الأخيرتين، مونديال 2014 وأولمبياد ريو 2016 حين انتصر الأميركيون في المناسبتين.

لكن المنتخب الأميركي دفع ثمن مشاركته بفريق خلا من غالبية نجوم دوري المحترفين، وخرج الأربعاء من ربع النهائي على يد فرنسا، فيما انتهى مشوار صربيا الثلاثاء في الدور ذاته على يد الأرجنتين.

وفشل لاعبو المدرب الفذ غريغ بوبوفيتش في تحقيق فوز معنوي في مباراة قد تكون قبل الأخيرة لهم مع المنتخب (يلعبون الجمعة في مباراة تحديد المركز السابع)، أو أقله بالنسبة لغالبيتهم، لكنهم عجزوا عن مقارعة المنتخب الصربي رغم تمكنهم من العودة بقوة إلى اللقاء بعد بداية كارثية وتخلف في الربع الأول بفارق 25 نقطة.

وثأر المنتخب الصربي لخسارته مواجهاته الثلاث الأخيرة ضد المنتخب الأميركي (دور المجموعات والمباراة النهائية في أولمبياد ريو 2016، ونهائي مونديال 2014)، وحقّق فوزه الأول على الأميركيين منذ ربع نهائي مونديال 2002 حين أخرجهم من البطولة المقامة على أرضهم.

ويدين المنتخب الصربي بشكل خاص إلى بوغدان بوغدانوفيتش الذي تألق من خارج القوس بتسجيله سبع ثلاثيات من أصل 17 محاولة، منهياً اللقاء بـ28 نقطة مع ست تمريرات حاسمة، فيما ساهم نيكولا يوكيتش بـ17 نقطة وفلاديمير لوسيتش بـ16.

ولدى الأميركيين، كان هاريسون بارنز وكمبا ووكر الأفضل بتسجيلهما 27 و25 نقطة توالياً مع ثماني تمريرات حاسمة للأول، فيما أضاف كريس ميدلتون 19 مع ست متابعات.

 

لا ندم

وقال بارنز "لا ندم في تشكيلتنا بشأن ما قدمناه، ما ضحينا به (...) التزام الجميع بعيداً من عائلاتهم، فرقهم، أنديتهم"، مضيفاً "فرصة تمثيل بلدك لا تتاح دائماً. عليك الاستمتاع بها واستغلالها".

وضرب الصرب بقوة منذ البداية ونجحوا في محاولاتهم الست الأولى من خارج القوس، ما سمح لهم بالسيطرة على الربع الأول بشكل كامل حتى بلغ الفارق 21 نقطة (26-5) لصالحهم بعدما صام الأميركيون عن التسجيل لأكثر من 5 دقائق، وتحديداً منذ سلة لكمبا ووكر قبل 6,30 دقيقة على نهاية الربع.

وبعدما نجح كريس ميدلتون في منح بلاده سلتها الثالثة فقط قبل دقيقة و11 ثانية على نهاية الربع، رد المنتخب الصربي بقوة ووسع الفارق إلى 32-7 بعد ثلاثيتين أخريين عبر فاسيليي ميسيتش ونيمانيا بييليتسا.

لكن أداء رجال المدرب بوبوفيتش تحسن في الربع الثاني وتمكنوا من تقليص الفارق إلى 30-38، وبعده إلى خمس نقاط فقط (38-43) بعد ثلاثية من كريس ميدلتون قبل 1,05 دقيقة على نهاية الشوط الأول، ثم إلى أربع 40-44 في نهايته باختراق من مايلز تورنر الذي كان مع ووكر وميدلتون الأفضل في المنتخب الأميركي خلال الدقائق العشرين الأولى (10 نقاط للأول والثاني و11 للثالث).

ورغم المحاولات الأميركية، بقيت الأفضلية للمنتخب الصربي في الربع الثالث حيث وسع الفارق بعد نحو أربع دقائق من بدايته، إلى 10 نقاط بثلاثية أخرى لبوغدان بوغدانوفيتش كانت السابعة له من 12 محاولة.

إلا أن رجال بوبوفيتش لم يستسلموا، ودخلوا الربع الأخير متأخرين بفارق ثلاث نقاط فقط. لكن صربيا حافظت على أفضليتها ووسعت الفارق إلى 10 نقاط 91-81 قبل قرابة دقيقة ونصف دقيقة على النهاية.

لكن الأنفاس خطفت في الثواني القاتلة بعدما قلص الأميركيون الفارق إلى أربع نقاط (87-91) إثر ثلاثية لكمبا ووكر، لكن المنتخب الصربي حافظ على رباطة جأشه وأنهى اللقاء لصالحه 94-89.

ويلتقي المنتخب الصربي الجمعة في مباراة تحديد المركز الخامس، نظيره التشيكي الفائز اليوم على بولندا 94-84، بينما سيكون الخاسر على موعد مع المنتخب الأميركي في مباراة تحديد المركز السابع.

وأتى الفوز التشيكي بعد مباراة متكافئة في ربعها الأول (23-23)، لكنه تمكن من التقدم بنهاية الشوط الأول (43-35). وفي الربع الثالث، عاد المنتخب البولندي إلى المنافسة بتقدّمه 28-21، قبل أن يعود المنتخب التشيكي ويفرض أفضليته في الربع الأخير بفارق تسع نقاط (30-21).

وتقام الجمعة أيضاً مباراتا الدور نصف النهائي اللتان تجمعان بين الأرجنتين وفرنسا من جهة، وإسبانيا وأستراليا من جهة أخرى.

المصدر: AFP