خطوة مستغربة لوزارة البيئة لمعالجة روائح النفايات...وسعادة: حلّوا المشكلة مش نتيجتها!

  • محليات
خطوة مستغربة لوزارة البيئة لمعالجة روائح النفايات...وسعادة: حلّوا المشكلة مش نتيجتها!

قرّرت وزارة البيئة، بناءً على مقترح "الخبير الدولي"، إستيراد مواد كيماويّة لرشّها على مصادر الرّوائح الكريهة في بيروت الكبرى وتنتظر وصول المواد للبدء بالتّجارب وفق ما ذكرت قناة الجديد.

وتعليقا على القرار، غرّدت المستشارة القانونية لرئيس الكتائب، المحامية لارا سعادة وكتبت على تويتر:"متل واحد ترك كيس زبالة بالبيت جمعة. إجا لاقى البيت طالعة ريحتو زبالة وعفونة. بيقوم بيطلع معو الحلّ إنّو يجيب معطّر للجوّ ويترك كيس الزبالة بالبيت، بدل ما يشيل كيس الزبالة من البيت ويكبوا بمستوعب النفايات لياخدوا عالمعمل للمعالجة.حلّوا المشكلة مش نتيجتها!".

أضافت:"أو متل هيدا اللي طالعا ريحتو عرق. بيقوم برشّ parfum فوق العرق بدل ما يفوت يتحمّم!".

وتابعت سعادة:"وأهضم شي إنّو "الخبير" اللي عمل التقرير بإنّو المشكلة هي ريحة الزبالة اللي بالمطامر هو ذاتو ممثّل الشركة اللي نصح إنّو تشتري منّا الوزارة التكنولوجيا اللي بتزيل الروائح. وماضي بهالصفتين بكعب تقريره. يعني الزلمي إجا ليسوّق لبضاعتو. بعد في تضارب مصالح وروايح سمسرة أكتر من هيك؟".

 

المصدر: Kataeb.org