داوود واللقيس يحدّدان موقف حركة أمل من الموازنة

  • محليات
داوود واللقيس يحدّدان موقف حركة أمل من الموازنة

أكد وزير الزراعة حسن اللقيس "ان الموازنة اخذت وقتها في وزارة المالية وسُلّمت لمجلس الوزراء حسب الاصول، وهناك ارادة سياسية جامعة لاسيما من حركة امل في ان تكون موازنة مضبوطة ومدروسة كي لا تطال الشرائح الاجتماعية من ذوي الدخل المحدود والمتوسط وهناك اجماع حول ذلك".

كلام اللقيس جاء خلال استقباله وفودا نقابية زراعية، هيئات نسائية وفاعليات اجتماعية في دارته في بوداي، وقال: "الثلاثاء اول اجتماع بخصوص الموازنة وقد تحتاج لوقت وفخامة الرئيس تحدث عن جلسات متتالية لتحويلها الى مجلس النواب واقرارها بقانون خاص" لافتا الى "ان هناك ارادة سياسية وكل الناس شدت الاحزمة ومن الواضح ان هناك اتفاقا كبيرا في بعض الاماكن حول هدر او غير هدر، المهم تخفيض ارقام العجز وايجاد توازن بين الايرادات والنفقات".

وحول تخفيض موازنة وزارة الزراعة، أشار اللقيس الى "ان وزارة الزراعة ككل الوزارات سيحصل تخفيض في موازنتها، ونتمنى ان لا تطال التخفيضات ادوية مكافحة الحشرات والبذور".

وحول جولة الاردن الاخيرة، قال: "في جولة الاردن ككل الجولات الى البلدان العربية قابلت ثلاثة وزراء ولمست منهم ايجابية في ما يتعلق بالشأن الزراعي، وتعاطوا معنا بايجابية وبطرق حضارية وكان هناك اتفاق، اللجنة العليا لديها كتاب موجه لوزارة الخارجية من اجل اجتماع بين الاردن ولبنان وسنجتمع مع اللجنة الزراعية في بداية شهر رمضان".

بدوره، غرّد وزير الثقافة محمد داوود عبر حسابه على "تويتر" بالقول: "إننا لسنا بوارد القبول بأن تكون زيادة الواردات من جيوب الفقراء وذوي الدخل المحدود أو بفرض ضرائب جديدة تطال لقمة عيش الناس وأمنهم الإجتماعي والإقتصادي أو المس بالمكتسبات والحقوق التي نالها الموظفون في القطاع العام من خلال سلسلة الرتب والرواتب، وكل ما يثار لا يمت إلى الحقيقة بصلة".

 

المصدر: Kataeb.org