دجوكوفيتش يبكي كوبي بعد وصوله لنصف نهائي استراليا

  • رياضة
دجوكوفيتش يبكي كوبي بعد وصوله لنصف نهائي استراليا

عبر الصربي نوفاك دجوكوفيتش المصنف الثاني على البطولة من مطب منافسه الكندي ميلوش راونيتش في ربع نهائي بطولة أستراليا المفتوحة للتنس الثلاثاء، ليقابل السويسري روجيه فيدرر في نصف النهائي.

عبر الصربي نوفاك دجوكوفيتش المصنف الثاني على البطولة من مطب منافسه الكندي ميلوش راونيتش في ربع نهائي بطولة أستراليا المفتوحة للتنس الثلاثاء، ليقابل السويسري روجيه فيدرر في نصف النهائي.

ونجح "نولي" بتخطي المصنف الـ32 على البطولة، بواقع ثلاث مجموعات للاشيء 6-4، 6-3، و7-6 (7-1) في ساعتين و49 دقيقة.

وأصبح دجوكوفيتش على بعد مباراتين من الاحتفاظ بلقب بطولة أستراليا المفتوحة، وتعزيز رقمه القياسي بتتويج ثامن في ملبورن.

وأكد الصربي الفذ تفوقه التام على راونيتش من خلال تحقيق فوزه العاشر على الكندي من أصل 10 مواجهات، بينها اثنتان سابقاً في الغراند سلام عام 2015 في ربع نهائي أستراليا وعام 2014 في الدور ذاته لرولان غاروس.

وستكون مواجهة دور الأربعة الخمسين بين دجوكوفيتش وفيدرر منذ لقائهما الأول عام 2006 في دورة مونتي كارلو للماسترز، والسابعة عشرة في الغراند سلام.

وجاءت المجموعة الأولى من مباراة دجوكوفيتش وراونيتش، وصيف ويمبلدون لعام 2016، متقاربة وعجز أي من اللاعبين على انتزاع شوط على إرسال منافسه على الرغم من الفرص الثماني التي حصل عليها الصربي، مقابل فرصة وحيدة لمنافسه، وذلك حتى الشوط العاشر الماراتوني الذي حسمه دجوكوفيتش بفرصته العاشرة لكسر إرسال منافسه، منهيا المجموعة 6-4 في 54 دقيقة.

وفي المجموعة الثانية، حقق دجوكوفيتش الفارق منذ الشوط الرابع بحسمه الفرصة الرابعة التي حصل عليها لكسر إرسال راونيتش، وتقدم 3-1 ثم 4-1 و5-2 و6-3 بعد 45 دقيقة.

وكانت المجموعة الثالثة مشابهة إلى حد كبير للأولى، حيث استعاد راونيتش عناده ونجح في مقارعة منافسه الصربي الذي عانى من مشكلة في عدساته اللاصقة حتى بعد طلبه وقتاً مستقطعاً لاستبدالها، ليكون التعادل سيد الموقف حتى الشوط الحادي عاشر الذي كان ماراتونيا وحصل فيه دجوكوفيتش على أربع فرص لانتزاعه على إرسال الكندي، لكن الأخير أنقذ الموقف، ثم احتكم اللاعبان إلى شوط فاصل تسيده "نولي" وحسمه 7-1، منهياً المواجهة.

وانهار "نولي" لدى سؤاله عن صداقته مع كوبي وقال بعد أن عبر إلى نصف النهائي: تحية لـ"صديقي ومعلمي الذي احتكمت اليه كلما كنت بحاجة لاستشارة"

وكان نجم كرة السلة الأميركي كوبي براينت فارق الحياة الأحد، عن 41 عاماً في حادث تحطم مروحية بصحبة ابنته جيانا (13) وسبعة أشخاص آخرين

وأضاف نولي: "أقصد ... لا أعرف ما يمكن أن نقوله. لقد صدمنا ذلك حقاً"

وتابع البطل الصربي قوله: "كان واحداً من أعظم الرياضيين في كل العصور. لقد ألهمني وألهم العديد من الأشخاص الآخرين حول العالم، كنت محظوظاً بصداقة شخصية معه خلال السنوات العشر الماضية. عندما كنت بحاجة إلى بعض النصائح وبعض الدعم، كان حاضراً من أجلي".

وكتب نولي على سترته رقمي براينت وأول حرف من اسمه واسم عائلته "KB 8-24" مع قلب أحمر.

ثم كتب رسالة إلى براينت وابنته جيانا على عدسة الكاميرا.

المصدر: AFP