دريان: الحاجة الى التضامن لأن مشكلاتنا كبيرة والاستمرار بتبادل الاتهامات غير مقبول

  • محليات
دريان: الحاجة الى التضامن لأن مشكلاتنا كبيرة والاستمرار بتبادل الاتهامات غير مقبول

رأى مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان ان "  مشكلاتنا الوطنية كبيرة والحاجة الى التضامن اكبر ولا يفيد في معالجتها تبادل الاتهامات والشتائم والانتقام والاستمرار على ذلك غير ممكن ولا مقبول وفي اجواء كهذه مكيف يمكن الاصلاح".

كلام دريان جاء بمناسبة ذكرى الاسراء والمعراج حيث رأى انه على "اللبنانيين الا يضيعوا الفرصة الثمينة التي يعيشونها متعاونين كي يصلحوا ما امكن اصلاحه في اطار الدولة".

واضاف: " فلنقلع عن العمل الفردي ولنستبدله بالعمل الجماعي من خلال الحكومة التي نستبشر بها خيراً في تحقيق الاصلاحات المطلوبة وفي مقدمها استئصال الفساد من مؤسسات الدولة ".

ومن خلال تقييمه لنتائج القمة العربية في تونس، اعتبرها انها " ايقظت الامل والعزم في وجداننا".

وكان دريان قد تطرق في معظم كلمته الى الاوضاع الفلسطينية داعياً الى التعاون والتضامن مع الفلسطينيين ومع العاملين لاحقاق الحق من اجل بقاء الدين، متسائلاً: " هل هناك انتهاك اعظم مما يقوم به المحتلون في القدس وفلسطين ؟".

واذ شدد انه " علينا ان ندرك ان تلك الارض المباركة محتلة وحرماتها الدينية والانسانية منتهكة وغير مصونة" تأسف حول الواقع العربي المؤلم داعياً العرب الى التضامن وقائلاً: "نحن العرب اقوياء بتضامننا وتكاملنا واتحادنا وبمحافظتنا على اصالتنا العربية ".

المصدر: Kataeb.org