دياب أعدّ مسودة البيان الوزاري!

  • محليات
دياب أعدّ مسودة البيان الوزاري!

قال أحد أعضاء اللجنة الوزارية المكلفة صوغ البيان الوزاري انّ دياب أعدّ مسودة بيان تسهّل البحث في العناوين الأساسية الإقتصادية والنقدية الى جانب العناوين الأخرى التقليدية.

في ما يشبه «أمر عمليات» لم يُعرف مَن أصدره، شهدت جبهة الحراك الشعبي أمس هدوءاً ملحوظاً في بيروت ومختلف المناطق، ما أتاح للقوى العسكرية والامنية اتخاذ مزيد من الاجراءات لضبط الامن والحفاظ على سلمية اي تحركات احتجاجية جديدة ومنع إقفال أي طرق. وقد مَكّن هذا الهدوء رئيس الحكومة حسان دياب من البدء في ثبر أغوار المواقف الدولية من حكومته عشيّة البدء في صَوغ بيانها الوزاري اليوم، وأخذ هذه المواقف في الاعتبار سعياً لاستعادة الثقة الخارجية بلبنان بما يساعده على معالجة الازمة المالية الاقتصادية المستفحلة. وقد تلقى دياب الجواب على ما يبدو من «مجموعة الدعم الدولية من أجل لبنان» التي حَضّت في بيان أصدرته مساء أمس الحكومة على «اعتماد بيان وزاري مع مجموعة التدابير والإصلاحات الجذرية وذات الصدقية والشاملة القادرة على تلبية طلبات الشعب اللبناني».

يترأس رئيس الحكومة حسان دياب قبل ظهر اليوم الاجتماع الاول للجنة الوزارية المكلفة صوغ البيان الوزاري. وقال أحد اعضاء اللجنة لـ«الجمهورية» انّ دياب أعدّ مسودة بيان تسهّل البحث في العناوين الأساسية الإقتصادية والنقدية الى جانب العناوين الأخرى التقليدية، متوقعاً البَت بالبيان في وقت قياسي لتتفرّغ الحكومة للملفات الداخلية وملف ترميم العلاقات مع الدول العربية والغربية الصديقة. 

وأكد الوزير نفسه انّ العناوين الاساسية للبيان الوزاري متفق عليها تقريباً، ولن يكون صعباً إعداد الصيغ الخاصة ببعض العناوين الخلافية، فما اعتمد سابقاً ما زال صالحاً، وخصوصاً ما يتصل بالمخرج المعتمد في شأن ثلاثية «الجيش والشعب والمقاومة».

المصدر: الجمهورية