دياب جال على رؤساء الحكومات السابقين: سأكثف الاستشارات للوصول إلى ما يتمناه اللبنانيون

  • محليات
دياب جال على رؤساء الحكومات السابقين: سأكثف الاستشارات للوصول إلى ما يتمناه اللبنانيون

أكد الرئيس المكلف تشكيل الحكومة حسّان دياب أن الوضع لا يسمح بإضاعة الوقت، وقال: "سأكثف الاستشارات من أجل الوصول إلى النتيجة التي يتمناها اللبنانيون".

غرّد الرئيس المكلف تشكيل الحكومة حسّان دياب عبر تويتر فقال: "المسؤولية في قيامة لبنان كبيرة والجميع على علم بالتحدي الاقتصادي والمالي الذي يمر به البلد. لنبدأ بمسيرة جديدة تشبه إرادة الشعب.

وأضاف: مطالبكم محقّة وهي تشكل قاعدة لبناء دولة جديدة.

الوضع لا يسمح بإضاعة الوقت. سأكثف الاستشارات من أجل الوصول إلى النتيجة التي يتمناها اللبنانيون".

دياب كان قد جال على رؤساء الحكومات السابقين، واستهل جولته بلقاء مع رئيس حكومة تصريف الأعمال سعد الحريري في بيت الوسط حيث أعلن: "توجهي ان تكون الحكومة حكومة اختصاصيين ومستقلين". وأضاف: "الرئيس الحريري قدّم كل التعاون والأجواء إيجابية مع الجميع".

وتابع: "بالامس دولة الرئيس اكد حرصه على البلد والاستقرار وهذا ما يعبر عن رجل دولة، وسيكون هناك تواصل وتعاون مستمر لما فيه خير لهذا البلد".

ورداً على سؤال: كيف ستقنع المواطنين انك رجل مستقل، قال: " انا كصاحب اختصاص ومستقل، توجهي ان تكون الحكومة حكومة متخصصين وبالتالي ان نخدم هذا البلد ونحل المشاكل العالقة، وانا اؤمن بفريق العمل، ولا اعلم كل شيء، فأنا مجرد مهندس، ولكن فريق العمل الذي سيرافقني سيتألف من رجال اقتصاد واعمال وغيرهم، ومعاً سنعالج كل الامور اي ليس حسان دياب وحده سيعالجها".

وعن غياب الميثاقية وموقف دار الفتوى، قال: " دار الفتوى هي بيت للجميع وحين تنتهي الجولة سيكون هناك لقاء فيها".

دياب توجه الى دارة الرئيس سليم الحص، ووصفه بأنه رجل دولة استثنائي تميز بنظافة الكف والعمل الاستثنائي وهو يمثل المثال الاعلى لكل من يطمح بالعمل السياسي.

وعن محاربة الفساد، قال: "وصلنا الى هذه المرحلة بعد 30 سنة من بعض السياسات الخاطئة وعليهم اعطاؤنا فرصة لتأليف حكومة استثنائية لتعالج المشاكل وانا اؤمن بفريق عمل واحد بغض النظر عن التوجهات".

وبعد لقائه الرئيس فؤاد السنيورة في دارته، أعلن الرئيس المكلف ان زيارته "تأتي في سياق الجولة التي يقوم بها على رؤساء الحكومات السابقين، مشددا على التواصل الدائم مع دولته في المستقبل"، مشيرا الى انه "بصدد تحضير لقاءات عديدة مع من يمثل القيادات في الحراك الشعبي".

دياب وعقب لقاء رئيس الحكومة السابق تمام سلام، قال: "زيارتي للرئيس سلام زيارة مميزة وسنستمع بشكل دائم لنصائح دولته وسنأخذ بنصائحه"، مضيفاً "يجب البدء بالتأسيس لفريق عمل جديد، ويجب الإسراع بالتكليف لحل الأزمة الحالية".

وأثنى دياب بعد دعوة الحريري مؤيّديه إلى الخروج من الشارع على موقفه، قائلاً: "هو لم يُبدِ إلا كلّ تعاون واستعداد لحلّ الأمور وأتمنّى من مؤيّديه أن يستمعوا إليه".

المصدر: Kataeb.org

Mobile Ad - Image