ديردوريت تبكي أبونا يوسف الذي خطفه كورونا في الامارات

  • خاص

توفي الاب يوسف سامي يوسف الكبوشي بعد اصابته بفيروس كورونا المستجد كوفيد 19 في دولة الامارات.

غيّب الموت الأب يوسف سامي يوسف الكبوشي وهو في مطلع الستين من العمر بعد اصابته بفيروس كورونا في الإمارات منذ 3 أسابيع تقريبا، علما أنه كان يعاني أيضا من أمراض أخرى.
الأب يوسف وهو  ابن بلدة ديردوريت الشوفيّة كان سابقا كاهن رعية رأس الخيمة والشارقة وأبو ظبي.
ونعى الأحباء الراهب الراحل الذي أحبّه كل من عرفه لتشبّهه بالقديس فرنسيس الأسيزي أب الرهبانية التي انتمى اليه ومن الكلمات :"رحلت إلى مملكة الله.. صلِّ لأجلنا نحن بحاجة الى صلاتك في زمننا الصعب...".

وبكل تأثر ، نعى المركز الكاثوليكي للدراسات والاعلام ، رحيل الاب يوسف سامي يوسف الكبوشي (63 عاما)، اثر اصابته بفيروس كورونا ، وقد كان الخادم الامين والصادق لرعاياه التي خدمها في الامارات العربية والبحرين وقطر، وقد استقر به المطاف منذ عام 2016 ليخدم في الشارقة ، مسؤولا عن الرعية الناطقة بالعربية ، وترك أثرا طيّبا في نفوس كلّ من عرفه .

 

المصدر: Kataeb.org