رئيس الكتائب ينسحب من جلسة اللجان: لتطبيق اللامركزية بدلا من المزيد من الزبائنية

  • محليات
رئيس الكتائب ينسحب من جلسة اللجان: لتطبيق اللامركزية بدلا من المزيد من الزبائنية

عقدت اللجان النيابية المشتركة اجتماعًا للبحث في إنشاء مجلسين خاصين يدعيان مجلس إنماء عكار والشمال ومجلس إنماء بعلبك- الهرمل، وقد اعترض رئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميّل على الطرح، وقال: "إن  المطلوب هو إقفال  هذه الصناديق وليس إنشاء مزيد منها، لأنها غير خاضعة لأي رقابة أو محاسبة وتستعمل كمحسوبيات سياسية،  ذلك أن كل فريق ينشئ مجلسًا في منطقته ويتزعّمه ويمارس الزبائنية والتنفيعات ويخلق وزارات رديفة لوزارات الدولة، في وقت  تحتاج أقضية أخرى الى الإنماء ولا تحصل عليه، منها المتن وكسروان وجبيل وزحلة والبقاع الأوسط والبقاع الغربي، لأن المجالس والصناديق تحصل على كل الأموال."

وقال رئيس الكتائب: "بدلا من المزيد من الزبائنية، فليطبّقوا اللامركزية الحقيقية ليكون الجميع على قدر المساواة ولمزيد من الشفافية والمحاسبة، وأضاف: "تحضرون الى الجلسات وقد أعددتم التركيبة كاملة وتريدون فرضها وهذا كله مخالف للمنطق والقوانين ومصلحة الناس لتستفيد السلطة الحاكمة".

 واعتراضا على إنشاء هذه المجالس انسحب رئيس الكتائب من الجلسة، وبعد ساعة من الوقت تبعه كل من  نواب التيار الوطني الحر والقوات اللبنانية اعتراضًا على الموضوع نفسه.

وكانت اللجان النيابية: المال والموازنة، الادارة والعدل، الدفاع الوطني، الداخلية والبلديات، الأشغال العامة والنقل، والطاقة والمياه، قد عقدت جلسة بدعوة من رئيس مجلس النواب نبيه بري، لدرس اقتراحات القوانين:

1- الإجازة للحكومة إنشاء نفق لطريق بيروت- البقاع على طريقة ال "BOT" المقدم من النواب : إيلي الفرزلي، ألبير منصور، نقولا نحاس، عاصم عراجي، محمد القرعاوي، عبد الرحيم مراد، بلال عبدالله، محمد نصرالله، سليم عون وبولا يعقوبيان.

2- اضافة مدينة زحلة إلى لائحة المدن الأساسية التي يتألف مجلسها البلدي من 24 عضوا، المقدم من النائب جورج عقيص.

3- إنشاء مجلسين خاصين يدعيان مجلس إنماء عكار والشمال ومجلس إنماء بعلبك- الهرمل.

المصدر: Kataeb.org