رحيل المقاوم خليل فياض

  • مجتمع

غيّب الموت مرافق النائب الشهيد أنطوان غانم، خليل فيّاض.

غيّب الموت مرافق النائب الشهيد أنطوان غانم، خليل فيّاض الذي نجا يومها من الانفجار الذي أودى بحياة النائب غانم، لكنه أصيب بتشوّهات كبيرة في وجهه وفقد بصره.

خليل فياض ترعرع في منطقة عين الرمانة التي كانت رمزًا من رموز الحرب اللبنانية وخاض معظم المعارك العسكرية.

أصيب خليل خلال الحرب 6 مرات واخترقت جسده 100 رصاصة وشظية، وكان الرب والقدرة الإلهية تُنقذانه ليس فقط في زمن الحرب بل أيضا في زمن السلم.

نجا خليل من الموت في جريمة اغتيال النائب الشهيد انطوان غانم، التي استشهد فيها مرافقا غانم، طوني ضو ونهاد غريب.

خليل الذي تعرّض لتشوّهات كبيرة في الوجه وفقدان البصر في الانفجار، بقي المقاوم الصلب صاحب الرسالة والقلب الكبير الذي ينبض بحب وطنه بين عائلته ورفاقه حتى الرمق الأخير.

المصدر: Kataeb.org