روكز: علاقتي بباسيل عائلية وبالسياسة لكل منا رأيه

  • محليات
روكز: علاقتي  بباسيل عائلية وبالسياسة لكل منا رأيه

أشار النائب شامل روكز الى أن قصر بيت الدين هو القصر الصيفي لرئاسة الجمهورية في منطقة الشوف وأهالي هذه المنطقة موصوفون بحسن الضيافة واللافتات تمّ تعليقها للترحيب بفخامة الرئيس.
وقال في حديث لقناة الجديد: "لا وجود لمحميّات أو بوّابات والمناطق اللبنانية مفتوحة أمام الجميع وهذه هي الديمقراطية بحدّ ذاتها".
وأكد أن الزيارات لا تكرّس المصالحة، بل إن الممارسة والتعبير عن الشعور بالعيش المشترك هو الذي يكرس المصالحة، فالممارسة هي التي تعمم الثقة وهي لغاية الآن غير ناجحة.
وأضاف: " الممارسة تعمّق ثقة الناس المفقودة والسياسيون سيعون أن المسؤولية كبيرة عليهم وأن منطقة الجبل بشكل خاص هي منطقة حساسة عاشت التهجير والصراع الدموي وهي بحاجة الى إحتضان دائم من قبل القوى السياسية".
وعن حادثة الجبل قال: "تداعيات حادثة الجبل كبيرة، أدت الى غياب جلسات الحكومة في وقت نحن بحاجة الى الجلسات، وتداعياتها كبيرة ولكن ما وصلنا اليه مقبول ولا أعتقد أن أحدا أراد تطيير الحكومة.
وأضاف: " لا أعتقد أن أحداً أراد استهداف رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي وليد جنبلاط جسديّاً، وللأسف التصاريح السياسية هي التي أخذت هذا المنحى".
واعتبر أنه كان من الأفضل لو سلكت تحقيقات حادثة الجبل مسارها الصحيح بعيداً عن الضغوطات السياسية، انطلاقاً من الإجراءات الأمنية وصولاً إلى الحكم القضائي.
وأشار الى أن دعوة رئيس الجمهورية ميشال عون السبت المقبل لزيارة المختارة هي خطوة إيجابية لتنفيس الجو ولترسيخ الثقة بين أطراف المصالحة وكلما كانت الزيارة جامعة أطراف ستكون أفضل.
واعتبر روكز أنه يجب أن نعمق التضامن الوطني وأن نتفاهم مع بعضنا البعض، ويجب أن نخفف التوترات المذهبية لتقوية التضامن.
وعن زيارة رئيس الحكومة سعد الحريري الى واشنطن قال: "الزيارة إيجابية لأن الولايات المتحدة تدعم الجيش، وأستبعد تنفيذ عقوبات على حلفاء حزب الله".
واعتبر أن "الجيش اللبناني قدراته متعلقة بالدول الغربية وبالتحديد الولايات المتحدة الأمريكية، فهي تقوم بتدريب الوحدات الخاصة والوحدات المتخصصة وتمدّ الجيش اللبناني بالأسلحة الذكية".
وعن توقيعه هلى الطعن ببعض بنود الموازنة قال: لا يمكن تعديل قانون ثابت بقانون عام وأفهم نظرة المجلس الدستوري الى الوضع العام للبلد ولكن نحن متسلّحين بالدستور وقد حصرنا الطعن ببعض المواد لأننا لا نريد نسف الموازنة ككل.
وأضاف: " لم أوقع على الطعن بقطع الحساب لأنه يشكل خطراً على الموازنة وهذا ليس هدفي ولكنني وقّعت على البنود التي تطال العسكريين المتقاعدين والقضاة لأن هناك إجحافاً بهذه المواد.
وعن علاقته بوزير الخارجية جبران باسيل قال: علاقتي بباسيل هي علاقة عائلية وبالسياسية لكل منا رأيه.

المصدر: Kataeb.org