زخيا الأشقر: في كل الثورة أرى بيار الجميّل...

  • محليات
زخيا الأشقر: في كل الثورة أرى بيار الجميّل...

أسف رئيس مصلحة الطلاب في حزب الكتائب زخيا الأشقر لان ملف الشهيد بيار الجميّل فارغ في التحقيق ووصفه بأنه اكبر تقصير من الدولة بحق شهدائها.

وقال في حلقة خاصة عن الشهيد بيار الجميّل من "مانشيت المساء" عبر صوت لبنان 100.5:"ان بيار قائد جعلني انتسب الى حزب الكتائب" مستذكرا كيف أن الوزير الشهيد جال على كل غالبية الاقسام الكتائبية بصمت وهدوء وكان حديثه مقنعا وتحدّث بلبنان الجديد ومفهوم المواطنية وتحرير اللبناني ومعه تهافت الشباب الى حزب الكتائب لافتا الى ان في خطاباته رسائل الى اللبنانيين .

واعتبر الأشقر ان 14 آذار كانت اول مناسبة بعد الحرب لبناء الجسور بين اللبنانيين واليوم كسر اللبنانيون الحواجز المناطقية والطوائفية لمرة أخيرة و"في كل الثورة أرى بيار الجميّل" مضيفا:"أؤمن ان التلاحم بين اطياف كل الشعب اللبناني صلب اليوم أكثر من أي وقت مضى ونحن على الارض نلمس ميدانيا ما نقول".

وقال الأشقر:"لا نقوم بجهد لركوب الثورة بل خطاب الثورة لطالما كان خطابنا ووجودنا في الثورة تلاقٍ طبيعي وقيمة مضافة مع تأكيدنا انه ممنوع تسييس الثورة والمتاجرة باسم الناس ونحن الى جانب الناس ولا نرضى بالاستثمار" معتبرا ان ايام بيع الشباب اللبناني في السوق السياسي انتهت.

وشدّد على ان الشباب اللبناني انتفض لا في سبيل زعيم او اله انما للمطالبة بحقوق هي من البديهيات داعيا الى ثورة داخل الاحزاب ومشيرا الى ان المحاسبة تحصل بانتخابات نيابية مبكرة.

ورأى الأشقر ان أحزاب السلطة بمشكلة حقيقية مع شارعها مؤكدا ان صلابة اللبنانيين والشباب تقف حاجزا منيعا في وجه الطابور الخامس.

الأشقر لفت الى أن السلميّة في الثورة لا يمكن لأحد ان يقف بوجهها، معتبرا ان اي شيء يتناقض مع اهداف الثورة سيعيد الشارع من جديد لاننا بلغنا نقطة اللاعودة.

وشدد على ان الانتفاضة صامدة الى حين تحقيق الاهداف التي هي محقة وواقعية .

وختم الأشقر موجّها وعدا للوزير الشهيد بيار الجميّل:" الى شيخ بيار اقول سنكمل الى آخر نفس".

الناشط السياسي الياس الزغبي رأى عبر الرنامج عينه ان أفكار بيار الجميّل ورؤيته تتجسّد في الانتفاضة وهو موجود في كل ساحة وهو موجود في نداء كل شاب وصرخة كل متظاهر.

وقال:"ان خطابه حيوي وعقلاني وأخلاقي قريب من الناس ورغم حالته الشبابية حافظ على الخطاب الهادئ مع مضمون قوي".

واعتبر ان الشهيد الجميّل قام بحسابات وطنية انطلاقا من وزارة الصناعة مشيرا الى ان استهدافه لانه كان رمزا ويعد بحالة شبابية واعدة جدا مع طرح تقدمي ومستقبلي.

وأضاف:"ان ما يحصل اليوم امتداد لـ14 آذار مع وعي اكبر وقدرة اكبر... انها حالة مدهشة وثورة غير مرتدّة اي انها لا تعود الى الوراء...بدأت احتجاجا وتحولت الى انتفاضة فثورة مستدامة".

رأى الزغبي ان الانتفاضة انقذت لبنان من النظام المجلسي الخطير ولبنان لا يعيش الا بنظام جمهوري ديمقراطي صحيح وهذه ارادة الشباب اليوم.

وقال:"لعلّنا اليوم نؤسّس لثنائيّة ديمقراطية فعلية لان مآل الثورة شئنا ام أبينا نحو شرعية واحدة".

وحتم مؤكدا ان تضجية بيار الجميّل تثمر ولاول مرة نشعر ان دم بيار الجميّل لم يذهب سدى.

 

 

المصدر: Kataeb.org