زيارات أميركية للبنان للوقوف على التزامه بالعقوبات على حزب الله

  • محليات
زيارات أميركية للبنان للوقوف على التزامه بالعقوبات على حزب الله

دعت مصادر حكومية إلى التعامل بأقصى درجات الجدية، مع التحذيرات التي أطلقها مساعد وزير الخزانة الأميركية لشؤون مكافحة تمويل الإرهاب مارشال بيلينغسلي خلال زيارته الأخيرة لبيروت، والتي ستعقبها زيارات أخرى لمسؤولين أميركيين آخرين، للوقوف على مدى تجاوب لبنان ونظامه المصرفي مع العقوبات التي تفرضها واشنطن على حزب الله، مشددة لـ"السياسة" الكويتية، على أن الإدارة الأميركية بدأت باستخدام أساليب أشد قسوة مع الأذرع الإيرانية في المنطقة، وهو ما ظهر بوضوح من خلال القرارات الحازمة التي اتخذتها وتتخذها وزارة الخزانة، دون أن يعني ذلك أن المؤسسات اللبنانية مستهدفة، لكن هناك قرار أميركي لا جدال بشأنه، بسد كل المنافذ التي يتمول منها الحزب، سواء عبر القطاع المصرفي أو غيره.
وأكدت، أن المسؤولين اللبنانيين أبلغوا المسؤول الأميركي، أنه لا يمكن للقطاع المصرفي إلا أن يلتزم بالعقوبات، وليس من مصلحة لبنان تجاوزها أو التغاضي عنها، لأنه حريص على سمعة مؤسساته، ويدرك جيداً تداعيات الخروج عن الإجماع الدولي في ما يتصل بالعقوبات وما يتفرع منها .

المصدر: صحيفة السياسة الكويتية