سعادة: الكتائب من أكثر الداعمين لقانون حماية المرأة من العنف الأسري

  • محليات
سعادة: الكتائب من أكثر الداعمين لقانون حماية المرأة من العنف الأسري

أشارت رئيسة جهاز التشريع في حزب الكتائب لارا سعادة الى أن حزب الكتائب كان من أكثر الداعمين لقانون حماية المرأة وسائر الأسرة من العنف الأسري وقد وقع النائب سامي الجميّل على هذا الإقتراح مع عدد من النواب.
ولفتت في حديث لصوت لبنان 100.5 ضمن برنامج نقطة عالسطر مع الإعلامية نوال ليشع عبود الى أنه نتيجة لمناقشة الموازنة خفّت وتيرة عمل اللجنة الفرعية ولكن اللجنة ستستأنف إجتماعاتها غداً الأربعاء لمتابعة قانون حماية المرأة وسائر الأسرة من العنف الأسري وتمنّت أن يكون الحضور كثيفاً للإنتهاء من التعديلات وإقرارها بالهيئة العامة.
واعتبرت أن المشكلة الأساسية هي بمحاولة بعض الطوائف بإعادتهم الى الوراء والتخفيف من المكتسبات التي سبق أن أخذوها من خلال إخراج هذا الموضوع من منظومة المحاكم الدينية ونقله الى منظومة المحاكم المدنية مما يؤدي الى تأخر في إقرار التعديلات.

وأوضحت أن قانون العنف الأسري هو تعديل لقانون العقوبات "فهم لا يناقشون ما إذا كانت المحاكم الدينية هي المختصة بالبت بهذه النزاعات بل إن الثغرات التي يتكلمون عنها هي ثغرات إجرائية غير مرتبطة بالمحاكم الروحية أي أنها مرتبطة بعمل المحاكم مع النيابة العامة والضابطة العدلية عند النظر بهذه القضايا كما بموضوع تكليف قاض مختص بقضايا العنف الأسري لتسريع قرارات الحماية والدعاوى، كما بعدم توفر الموارد البشرية والمادية عند وزارة الشؤون الإجتماعية وخاصة بما يتعلق بضرورة وجود مرشد إجتماعي مع المرأة التي تتعرض للتعنيف، وبإعطاء صلاحية لقاضي الأحداث لإتخاذ قرارات الحماية".
وأكدت أن ما يقومون به هو محاولة لتأمين حماية أكبر للنساء عند تعرضهنّ للعنف لكي لا يكون التطبيق هو ما يعيق وجود حماية.
وأشارت الى أن القانون مهم وتطبيقه أهم والإشراف على تطبيقه بمنع التدخلات السياسية بهذه القضايا هو ضرورة لهذا الى جانب العمل على إستقلالية القضاء يجب العمل على قانون مدني للأحوال الشخصية "لأنه طالما أن القانون المدني يميز ضد المرأة ويسمح للمنظومة الذكورية الموجودة بالتحكم بالأسرة لن يستطيع أي قانون مهما كان قوياُ من حماية المرأة إذ ستظل تشعر بالإنكماش والخوف  بسبب موضوع حضانة الأطفال خاصة وستفضل السكوت والتعرض للعنف عوضاً عن خسارة حضانة أطفالها".

المصدر: Kataeb.org