شربل رحل تاركاً طفلاً رضيعاً وزوجة خسرت الأغلى وحراجل الجريحة!

  • مجتمع

لم تنشف دموع أهل حراجل على أطفالها وشبابها وشيبها حتى نزل خبر رحيل ابن ربيع العمر كالصاعقة على الجميع.

لم تنشف دموع أهل حراجل على أطفالها وشبابها وشيبها حتى نزل خبر رحيل ابن ربيع العمر كالصاعقة على الجميع.

نتيجة حادث سير مروّع في جعيتا، استنزفت ضربة غدارة في الرأس طاقة شربل بو خليل فتوقف قلبه وبقي حبه.

شربل كان قد غلبه النعاس من شدة التعب فارتطمت سيارته بالحاجز الإسمنتي وتعرض لضربة على الرأس أودت بحياته بعد صراع دام حوالى يومين.

طفل ايلي الوحيد انتظر عودة أبيه من العمل، وزوجته ماريان لم تكد ان تبدأ رحلة الحياة الزوجية المليئة بالحب والمغامرات الى ان غدر بها القدر وسرق أغلى ما تملك.

المصدر: Kataeb.org