علماء يطوّرون رذاذًا يمكن أن يوقف انتشار كورونا

  • صحة
علماء يطوّرون رذاذًا يمكن أن يوقف انتشار كورونا

أعلن المجلس الأعلى للبحوث العلمية في إسبانيا، أن العلماء يقومون بتطوير رذاذ يمكن أن يوقف انتشار فيروس كورونا، عند رشه في الفم.

تتواصل الجهود العلمية حول العالم من أجل التوصل إلى لقاحٍ فعال ضدّ فيروس "كورونا" المستجد الذي أرهق الدول على كافة النواحي والمستويات.

وفي وقتٍ سابق، رجحت منظمة الصحة العالمية أنّ تكون "جائحة كورونا طويلة الأمد"، في حين أنّ العديد من الدول تشهدُ إرتفاعاً في عدد الإصابات بالفيروس. ومع كل ذلك، فإنّ الدعوات للإلتزام بالإجراءات الوقائية قائمة ومُستمرّة، لا سيما لناحية الحفاظ على التباعد الإجتماعي وارتداء الكمامة التي تساهمُ في منع انتشار العدوى.

ووسط كل المساعي لمكافحة الوباء، يعمل العلماء في إسبانيا على تطوير رذاذ يمكن أن يوقف انتشار فيروس كورونا المستجد عند رشه في الفم، وذلك وفقاً للمجلس الأعلى للبحوث العلمية في البلاد.

ووفق علماء مشاركين في الدراسة، فإن الرذاذ المرتقب سيعمل كحاجز لا يخترقه الفيروس، ويفقد تأثيره في التجويف الفموي البلعومي حيث يعتقد أن العدوى تبدأ في هذه المنطقة.

ويقول علماء إن استخدام الرذاذ سيحيّد الفيروس الذي يتكاثر في الخلايا المصابة حتى لو بدأت العدوى في هذه المرحلة الأولية، كما يحد من انتشار العدوى إلى منطقة الرئة، ما يقلل من شدة المرض.

يأتي ذلك فيما أشار إحصاء لوكالة "رويترز" إلى أن أكثر من 17.52 مليون شخص أصيبوا بفيروس كورونا المستجد على مستوى العالم، كما أن 676,442 شخصا توفوا جراء الفيروس.

وتم تسجيل إصابات بالفيروس في أكثر من 210 دول ومناطق منذ اكتشاف أول حالات في الصين في ديسمبر عام 2019.

وتصدرت الولايات المتحدة القائمة مسجلة 152,429 حالة وفاة، وأربعة ملايين و510,793 حالة إصابة.

وجاءت البرازيل في المركز الثاني، تليها المكسيك والهند وروسيا.

المصدر: وكالات