عن سامر...المواطن اللبناني الذي حمى عائلته ومجتمعه من كورونا!

  • خاص

وحده الوعي بما يعنيه من حيطة ووقاية يحمي اللبنانيين من كورونا وربما يشكّل المصاب بالفيروس سامر جعفر خير مثال للمواطن الواعي الذي اختار الحجر الاحتياطي ثم الالزامي لحماية عائلته وبيئته ومجتمعه.

وحده الوعي بما يعنيه من حيطة ووقاية يحمي اللبنانيين من كورونا وربما يشكّل المصاب بالفيروس سامر جعفر خير مثال للمواطن الواعي الذي اختار الحجر الاحتياطي ثم الالزامي لحماية عائلته وبيئته ومجتمعه.

 فبعد الخبر الذي انتشر في الشوف عن اصابة سامر جعفر ابن بشتفين بالكورونا روت زوجته ساره ما حصل وكتبت في منشور عبر فيسبوك:

"زوجي سامر حسن جعفر مصاب بفيروس كورونا والحمدالله هو منيح و موجود ب مستشفى رفيق الحريري.

حبيت اكتب للتوضيح عن كل الأحاديث.

وصل سامر على المطار في ١٥ أيار بطيارة خاصة عليها ٨ ركاب من أفريقيا.

انعمل لهم الفحص واخذوهم على الفندق. ثاني يوم طلعت النتيجة و كانت نتيجة سامر "سلبية" بس كان في شاب واحد حامل الفيروس.

قرر سامر من الأفضل يبقى بالفندق جمعة لعله نقل له الفيروس هيدا الشاب.

رغم أن في بيت خاص مجهّز قادر سامر يقضي فيه فترة الحجر بس ما طلع بقي بالفندف.

عاد الفحص في ٢١ أيار للأسف طلع "إيجابي". امس نقلوه من الفندق على المستشفى، و الحمد لله ما عنده عوارض خطيرة وهو منيح.

شكرا لمحبتكم جميعاً. وانشالله تخلص الأزمة قريباً.

الوعي اهم شي لحتى نتخطى هل مرحلة، ما حدا يستهتر".

وكان قد صدر عن اهالي كفرحيم ما يلي:

"يتم التداول ب خبر وجود اصابة ب فيروس كورونا في كفرحيم ، يهمنا ان نوضح ان المصاب ليس من سكان كفرحيم وهو من الوافدين من الاغتراب ومن بلدة بشتفين وموجود في مستشفى  رفيق الحريري الحكومي. فإقتضى التوضيح و نسأل الله ان يكرمنا بالصحة والعافية وابعاد احبائنا عن كل مكروه".

المصدر: Kataeb.org