عودة المغتربين ستخلط الأوراق... وقريباً إقفال تام في لبنان!؟

  • محليات
عودة المغتربين ستخلط الأوراق... وقريباً إقفال تام في لبنان!؟

عودة المغتربين تشكل قلقاً في الوسط الحكومي، واتجاه للاقفال التام اذا تبين أن هناك إصابات كبيرة بكورونا في صفوف العائدين.

تشكل عودة المغتربين في مرحلتها الأولى المقرر أن تبدأ اليوم، وتستمر حتى 12 من نيسان الجاري، تحدياً بالغ الأهمية لمؤسسات الدولة الصحية، في ظل انتشار وباء كورونا، بالرغم من الإجراءات الوقائية للحد من تفشي الجائحة، حيث يتوقع عودة نحو 20 ألف مغترب من عدد من الدول الأفريقية والأوروبية والخليجية، في ظل استمرار وجود عقبات تحول دون اكتمال شروط نجاح الخطة التي وضعتها الحكومة.

وأبدت مصادر طبية بحسب صحيفة السياسة الكويتية مخاوف من انعكاسات سلبية في بعض الجوانب المتصلة بهذه العودة، مشيرة لصحيفة "السياسة" الكويتية، إلى أن "الأمور كانت بحاجة إلى مزيد من الدراسة والبحث، تفادياً لإمكانية حصول زيادة في أعداد المصابين بالوباء، وتحديداً من جانب العائدين الذين لن يكون متيسراً إخضاعهم لفحوصات كورونا قبل العودة".

وفي إطار الإجراءات التي ستقدم عليها الحكومة في الأسبوع المقبل للحد من انتشار كورونا، علمت صحيفة الأنباء الإلكترونية من مصادر حكومية أن الرئيس حسان دياب الذي هدد في جلسة مجلس الوزراء ما قبل الأخيرة باتخاذ إجراءات قاسية يُجري عملية تقييم للفلتان الذي حصل في الأيام الماضية، وأنه ناقش هذا الموضوع مع قادة الأجهزة الأمنية ووزير الصحة، وقرار زيادة ساعات منع التجول لم يسقطه من حسابه خصوصاً بعد أن تتوفر لديه كل المعلومات بخصوص العائدين من الخارج، وإذا تبيّن وجود إصابات بينهم فالاتجاه سيكون إلى منع التجول لفتراتٍ طويلة والإقفال التام من دون الوصول إلى إعلان حال طوارئ عامة في البلاد، إلا في الضرورات القصوى وكل ذلك يتوقف على عملية التقييم التي تحدث عنها وزير الصحة.

مصادر وزير الصحة حمد حسن أوضحت عبر الأنباء انه ينتظر عودة المغتربين لتقييم المرحلة وعلى ضوء ذلك تتقرر الخطوة التالية.

المصادر أكدت ان هذه الخطوة قد تخلط الأوراق بالنسبة لزيادة عدد الإصابات، لكن بعد ٢٠ نيسان تكون الوزارة قد أجرت تقييمها فتصبح الصورة أكثر وضوحاً، مشددة على ضرورة الالتزام بالحجر المنزلي وإلا ستكون هناك إجراءات صارمة قد تصل إلى عزل بعض المناطق التي بلغت الإصابات فيها حداً لا يمكن التساهل معه.

 

المصدر: Kataeb.org