غداة التصنيف الائتماني...حسن خليل: الدولة لن ترحم من يلعب باستقرار اللبنانيين من خلال سعر صرف الليرة

  • محليات
غداة التصنيف الائتماني...حسن خليل: الدولة لن ترحم من يلعب باستقرار اللبنانيين من خلال سعر صرف الليرة

غداة تخفيض وكالة فيتش تصنيفها الائتماني للبنان وابقاء ستاندرد اند بورز على –B، اكد وزير المال علي حسن خليل اننا ملتزمون على مستوى الحكومة في اطلاق ورشة عمل اصلاحي تستكمل ما بدأناه في موازنة 2019 واطلاق مجموعة من الخطوات التي تجعلنا بموقع القوي أمام كل مؤسسات العالم و"باستطاعتنا ان نحقّق الامر ببعض من الجدية والمسؤولية الوطنية".

حسن خليل، وفي كلمة ألقاها مساء السبت في عيد جمعية الرسالة الاسلامية، قال:"للذين يحاولون ان يلعبوا باستقرار اللبنانيين من خلال اللعب بسعر صرف الليرة، نحن واثقون من قدرة نقدنا على الحفاظ على قوته ومن قدرة الليرة على الحفاظ على استقرارها بالتعاون بين وزارة المال ومصرف لبنان والاجهزة المعنية والدولة لن ترحم من يتلاعب بمصالح اللبنانيين من خلال محاولة التلاعب بها".

وشدد على ان اللبنانيين مدعوون الى تعزيز منطق المصالحة الوطنية الذي أُطلِق قبل اسبوعين ولعب رئيس مجلس النواب نبيه بري دورا مركزيا به  مشيرا الى ان دور بري في المصالحة نابع من ايمانه بأن قوة الوطن تكون من قوة الوحدة بين الجميع.

بدوره، أكد رئيس جمعية المصارف سليم صفير ان تقريري ستاندارد اند بورز وفيتش بمثابة حافز للبنان لكي يصحح وضعه، وان فرصة النهوض متاحة والوسائلَ موجودة، أولها إقرار موازنة 2020  في موعدها الدستوري، على ان تتضمن إصلاحاتٍ أكثر جدية وجذرية لمكافحة الفساد، بالتزامن مع تطبيق المشاريع المقررة في مؤتمر سيدر وخطة ماكنزي لإصلاح الاقتصاد.

وقال صفير إن الانقاذ مُتاح وهو بحاجة اولا لقرار وتوافق سياسي، والهدف ارساء الثقة بلبنان وبالدولة اللبنانية.

 

 

المصدر: Kataeb.org