فرنجيّة: لا نريد أي منصب إذا كان الهدف إسكاتنا والتعيينات يأخذها فريق أساسي معروف

  • محليات
فرنجيّة: لا نريد أي منصب إذا كان الهدف إسكاتنا والتعيينات يأخذها فريق أساسي معروف

اعتبر النائب السابق سليمان فرنجية أن "البعض يسعى إلى تأجيل "الوقعة" الإقتصادية ونحن نرفض سياسة تمرير الوقت لأنها تكبّر هذه "الوقعة".
وقال بعد لقائه المطران بولس عبد الساتر في مطرانية بيروت: " نختلف مع باقي السياسيين حول الرؤية الإقتصادية فنحن مع الحلول الطويلة الأمد وليس المؤقتة ونصرّ على إحداث صدمة إيجابية في الاقتصاد".
واعتبر أن "حديث البعض عن تقليص العجز إلى 6 و7% هو تلطي خلف إصبعنا لأننا بذلك لا نحتسب خدمة الدين وبالتالي نخدع نفسنا والمجتمع الدولي".
وشدد على أنه يجب علينا التحرّك سريعاً للعمل على جذب الاستثمارات لإنعاش الاقتصاد وتعزيز النمو وأشار الى أنه اقترح إستثمار أرض مرفأ بيروت لتأمين 60 مليار دولار للدولة.
أما عن موضوع التعيينات فقال: " التعيينات تطرح على أساس "إسكات سليمان فرنجية" فنحن لا نريد أي منصب أو مركز إذا كان الهدف إسكاتنا، وهذا العهد ليس عهدنا والتعيينات يأخذها فريق أساسي معروف".
وأشار الى "أن المصالحة مع القوات شخصية ولا علاقة لها بالمواقف السياسية وقد نلتقي في ملفات معينة أما في ملف التعيينات فوزير الخارجية جبران باسيل هو من وقع على نصف التعيينات مع القوات، ولو كنت مكانه لما بدلت موقفي وتوقيعي".
وعن الإستراتيجية الدفاعية أكد فرنجية أنه مع موقف رئيس الجمهورية ميشال عون وأنه مع المقاومة دون قيد أو شرط.

المصدر: Kataeb.org