فضيحة مونديال قطر.. من الاجتماع السري إلى اعتقال بلاتيني

  • رياضة
فضيحة مونديال قطر.. من الاجتماع السري إلى اعتقال بلاتيني

أوقف الفرنسي ميشال بلاتيني، الرئيس السابق للاتحاد الأوروبي لكرة القدم، احتياطيا الثلاثاء في إطار تحقيق فرنسي حول فساد في منح قطر حق استضافة مونديال 2022، بحسب ما ذكر مصدر قريب من التحقيق لوكالة فرانس برس مؤكدا خبرا نشره موقع "ميديابارت" الفرنسي.

 

كما تم الاستماع بصفة شاهد حر لكلود غيان، الأمين العام لقصر الأليزيه في عهد الرئيس السابق نيكولا ساركوزي، من قبل محققي مكتب مكافحة الفساد التابع للشرطة القضائية في نانتير قرب باريس، حسب المصدر نفسه.

 

وكانت النيابة العامة المالية فتحت في 2016 تحقيقا أوليا حول "فساد خاص" و"تآمر جنائي" و"استغلال نفوذ واخفاء استغلال نفوذ" حول منح روسيا وقطر حق استضافة مونديالي 2018 و2022.

- في عام 2014 اعترف بلاتيني بعقد اجتماع غداء سري بسويسرا في 23 نوفمبر 2010 مع مسؤولين قطريين قبل 10 أيام على اختيار قطر لتنظيم مونديال 2022.

 

- شارك في الغداء بلاتيني والرئيس الفرنسي آنذاك نيكولا ساركوزي، وأمير قطر الحالي تميم بن حمد آل ثاني، والشيخ حمد بن جاسم، رئيس الوزراء وقتها ووزير خارجية قطر.

 

- اعترف بلاتيني بأنه كان ينوي التصويت للولايات المتحدة باستضافة مونديال 2022 لكنه اقتنع بعد ذلك بقطر.

 

- بعد عام من التصويت اشترت شركة قطر الرياضية للاستثمار نادي باريس سان جيرمان (فريق ساركوزي المفضل).

 

- أصبح لورنت نجل بلاتيني الرئيس التنفيذي لشركة بوردا، وهي شركة رياضية مملوكة لقطر..

 

- الرئيس السابق للفيفا جوزيف بلاتر كشف في ديسمبر 2010 أن قطر ستستضيف نهائيات كأس العالم 2022.

 

- بلاتيني طالب بسحب مونديال 2022 من قطر إذا ثبت تورط الدولة الخليجية في تقديم رشى للاتحادات القارية.

 

- في أكتوبر 2015، تم منع بلاتر وميشيل بلاتيني من ممارسة أي نشاط يتعلق بكرة القدم لمدة 90 يومًا على خلفية شبهات فساد.

 

- في ديسبمر 2015، تم إيقاف بلاتر وبلاتيني من أي نشاط يتعلق بكرة القدم لمدة 8 سنوات.

 

- استقال بلاتيني من رئاسة الاتحاد الأوروبي لكرة القدم في مايو 2016 بعد إيقافه من قبل محكمة التحكيم الرياضي بتهم الفساد.

وعادت إلى الواجهة مجددا شبهات تتعلق بمنح قطر حق استضافة مونديال 2022، عندما كشفت صحيفة "صنداي تايمز" البريطانية قبل أشهر، عن وثائق تظهر أن الاتحاد الدولي وقع عقدا سريا مع شبكة الجزيرة المملوكة من قطر، قبل 3 أيام من التصويت على منظم نهائيات 2022.

 

وتظهر الوثائق أن مديرين تنفيذيين من الجزيرة وقعوا في 2010 العقد التلفزيوني مع انتهاء حملات الترشح لاستضافة كأس العالم.

 

وقد تضمن العقد رسما قدره 100 مليون دولار (77 مليون جنيه إسترليني) يدفع في حساب معين لفيفا، إذا فازت قطر في استضافة مونديال 2022.

 

وقالت "صنداي تايمز" أيضا أن بلاتر والأمين العام السابق للفيفا الفرنسي جيروم فالك وقعا العقد بعد أسبوع من التصويت لقطر، التي قدمت مبلغ 480 مليون دولار إضافية للفيفا بعد ذلك بثلاث سنوات.

 

بعد فضائح "مونديال قطر".. 5 دول يمكن أن تستضيف كأس العالم

ووسط علامات استفهام كثيرة وشكوك مريبة، فازت قطر على عروض من أستراليا واليابان وكوريا الجنوبية والولايات المتحدة بتصويت من اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي لكرة القدم باستضافة مونديال 2022، لكن أكثر من نصف أعضاء اللجنة البالغ عددهم 22 شخصًا متهمون الآن بتلقي رشاوى.

وجاء اعتقال ميشال بلاتيني رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم السابق وخضوعه للاستجواب أمام الشرطة الفرنسية بشأن منح كأس العالم 2022 إلى قطر، كأحدث حلقة في مسلسل الملف القطري سيئ السمعة لاستضافة المونديال.

ويبرز تساؤل بشأن قدرة الاتحاد الدولي لكرة القدم على اتخاذ قرار يعيد الأمور إلى نصابها ويصحح الأوضاع الفاسدة التي منحت دولة صغيرة ليس لديها البنية التحتية اللازمة من أجل استضافة هذا الحدث الكروي العالمي.

ودعا كثيرون إلى تجريد قطر من استضافة كأس العالم الذي حصلت عليها عبر الرشى.

وحسب صحيفة "ميرور" البريطانية فإن هناك 5 دول يمكن أن تستضيف كأس العالم بدلا من قطر إذا اتخذ الفيفا قرارا بذلك:

1. إنجلترا

لم تستضف إنجلترا كأس العالم منذ عام 1966، وفازت بالبطولة مرة واحدة.

ولدى إنجلترا الملاعب والبنى التحتية المثالية لاستضافة مثل هذا الحدث، ناهيك عن مجموعة جديدة من اللاعبين الشباب الذين تذوقوا نجاح البطولة في بطولات الناشئين.

وتفتخر إنجلترا الآن بعدد من اللاعبين الأصغر سنًا، وبحلول الوقت الذي سينطلق فيه كأس العالم، سيكون اللاعبون الدوليون المتمرسون هم الأفضل.

أهم ثلاثة ملاعب

استاد ويمبلي ، أولد ترافورد ، استاد توتنهام هوتسبر.

2. الولايات المتحدة الأميركية

استضافت الولايات المتحدة كأس العالم 1994 وتأهلت إلى دور الـ 16 قبل أن تغادرها على يد البرازيل الفائزة.

وازدادت شعبية اللعبة في الولايات المتحدة منذ ذلك الحين، مع استقدام لاعبين دوليين مثل ديفيد بيكهام وزلاتان إبراهيموفيتش إلى الدوري.

واستضافة كأس العالم الثانية قد تدفع كرة القدم في الولايات المتحدة إلى مستوى آخر.

أهم ثلاثة ملاعب

ملعب مرسيدس بنز ، استاد ميتشيغان ، استاد بيفر

3. إسبانيا

 

استضافت إسبانيا آخر بطولة لكأس العالم عام 1982 ووصلت إلى الجولة الثانية.

ومنذ ذلك الحين ، استمرت إسبانيا في السيطرة على الساحة الدولية من عام 2008 إلى عام 2012.

وفازت بثلاث بطولات متتالية، لكنها عاشت وقتًا عصيبًا العام الماضي، عندما خرجت على يد روسيا المضيفة من دور الستة عشر.

أهم ثلاثة ملاعب

كامب نو ، سانتياغو برنابيو ، واندا متروبوليتانو.

4. الأرجنتين

لم تستضف الأرجنتين كأس العالم منذ فوزها بها عام 1978، بقيادة ماريو كيمبس، لكنها فازت بها للمرة الثانية عام 1986.

ويمكن رؤية شغف كرة القدم في الأرجنتين عبر أكبر ناديين وهما بوكا جونيورز وريفر بلايت.

وعندما تضرب حمى كأس العالم مجددا الأرجنتين، سينتج عن ذلك مشهد رياضي رائع.

أهم ثلاثة ملاعب

أنطونيو الخامس ليبرتي، الرئيس خوان دومينغو بيرون ، استاد ماريو ألبرتو كيمبس.

5. هولندا

هولندا لم تستضف كأس العالم أبدا، لكن تفاخرت ببعض من أفضل اللاعبين في اللعبة بما في ذلك يوهان كرويف وماركو فان باستن.

وبعد بضع سنوات من التوقف، يبدو أن الطاحونة الهولندية التي وصلت رياحها لنهائيات أمم أوروبا عام 2016 ونهائي كأس العالم 2010، قد تزيح الستار عن فريق حديدي جديد بقيادة رونالد كومان.

وتملك هولندا عناصر شابة وواعدة تؤهلها بالفوز بكأس العالم المقبل، وإذا تم ذلك على الأراضي الهولندية، فستكون لحطة فارقة في تاريخ الدولة الضاربة بعمق في تاريخ كرة القدم.

أهم ثلاثة ملاعب

يوهان كرويف أرينا ، دي كويب ، فيليبس ستاديون.

 

المصدر: Sky News