فنون

نقابة الفنانين الأردنيين توجّه إنذاراً لكاظم الساهر وتطالبه بدفع 44 ألف دولار

أحيا أمس الخميس الفنان كاظم الساهر حفلة غنائية في الأردن، وبعد الحفل نشر عدد من المواقع الاردنية خبراً مع وثائق تُفيد قيام نقابة الفنانين الأردنيين بتوجيه إنذار لكاظم الساهر تطالبه فيه بدفع مبلغ 44 ألف دولار. ويعود سبب البلاغ لقيام الساهر بالغناء داخل الأردن من دون الحصول على تصريح من النقابة إضافة إلى عدم دفع الساهر النسبة المالية المستحقة عليه من عوائد حفلاته في الأردن بحسب القانون والتي تبلغ نسبتها 3%. وهذه ليست المرة الاولى التي يتم فيها توجيه إنذار للساهر من نقابة الفنانين الأردنيين، فقد سبق أن وجّه له إنذار منذ 3 سنوات طولب فيه الساهر بدفع مبلع 3 آلاف دولار. من جهة أخرى، قدّم الساهر خلال حفله الأول أمس الخميس في الأردن مقطعاً من أغنيته "لا يا صديقي" وذلك بعد 30 عاماً من صدور الأغنية وعدم غنائها على المسرح، وذكر عدد من جمهور الساهر أنه غنّاها بمناسبة صلحه مع الشاعر عزيز الرسام كاتب الأغنية نفسها. وشارك الساهر خلال الحفل عدد من أعضاء فرقته رقص الدبكة العراقية على المسرح على أنغام أغنيته "عيد وحب". ويحيي الساهر الليلة حفلته الثانية في الأردن ليطير بعدها إلى اسطنبول حيث سيكون لديه حفلتين هناك في 11 و12 من شهر آب الجاري.

loading