في اليوم الـ100 للانتفاضة الشعبية.. حراك النبطية يرفع قبضة الثورة

  • محليات
في اليوم الـ100 للانتفاضة الشعبية.. حراك النبطية يرفع قبضة الثورة

في اليوم الـ100 على انطلاقة الانتفاضة الشعبية في 17 تشرين الأول 2019، احتفلت النبطية على طريقتها برفع قبضة الثورة في ساحة المدينة.

نظم حراك النبطية وقفة امام سرايا النبطية عصر اليوم، لمناسبة اليوم ال 100 للانتفاضة الشعبية، وتخللها رفع الستارة عن "قبضة الثورة"، فيما نظمت مجموعات شبابية من النبطية وقفة اعتراضا على رفع "قبضة الثورة" في مدينة الامام الحسين.

ونفذ الحراك وقفته وسط اجراءات امنية مشددة فرضها الجيش وقوى الامن الداخلي، ورفع الاعلام اللبنانية ولافتات كتب في بعضها "رفعنا قبضاتنا في وجه العدو الغاشم ونرفعها بوجه الفاسد والظالم. وتخللها النشيد الوطني، ثم ازاحة الستارة عن "قبضة الثورة".

والقت الناشطة ايلدا مزرعاني كلمة باسم "حراك النبطية " أعلنت فيها ان "حراك النبطية، ومع كل قوى الانتفاضة الشعبية الحقيقية، مستمر في انتفاضته السلمية حتى تحقيق مطالبنا". ودعت "كل اللبنانيين الأحرار الى الدفاع عن حقوقهم في العيش الكريم والكرامة الوطنية".

بعد ذلك بثت الأناشيد الحماسية والوطنية عبر مكبرات الصوت.

في المقابل، اطلق الشبان المعترضون على رفع "قبضة الثورة" في النبطية هتافات مؤيدة لرئيس مجلس النواب نبيه بري والامين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله.

وألقى ابو هادي معتوق كلمة باسمهم اعلن فيها ان "وقفتنا اليوم لا تهدف الى اثارة أي مشكلة لا مع الحراك ولا مع غيره، ولكن هؤلاء يستفزوننا برفع هذه القبضة في النبطية التي لا ترفع في هذه المدينة الا القبضة الحسينية والنبطية طردت المحتل وقدمت الشهداء لن تقبل بشعار كهذا، شعار الماسونية العالمية، ويجب ازالتها ولن نقبل بأن تبقى مكانها".

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام