في ذكرى مرور أربعين يوما على وفاته... الكتائب يكرّم الرفيق طانيوس أيوب الحاج!

  • كتائبيات

في ذكرى مرور اربعين يوما على وفاة الرفيق طانيوس ايوب الحاج، كرم حزب الكتائب اللبنانية الراحل حيث تسلمت عائلته درع تقدير من اقليم صيدا-الزهراني، وشهادة التقدير من مصلحة التكريم.

في ذكرى مرور اربعين يوما على وفاة الرفيق طانيوس ايوب الحاج اقيم قداس وجناز عن راحة نفسه في كنيسة ما عبدا-طنبوريت حيث قدم الذبيحة الالهية الاب ريمون ابي صالح بحضور عضو المكتب السياسي الاستاذة ديانا رحيّم ممثلة رئيس الحزب النائب سامي الجميّل، رئيس مصلحة التكريم الحزبي بول طرزي، رئيس اقليم صيدا-الزهراني جوزف كساب ووفد من مصلحة التكريم.
في هذه المناسبة الحزينة كرم حزب الكتائب اللبنانية الراحل حيث تسلمت عائلته درع تقدير من اقليم صيدا-الزهراني، وشهادة التقدير من مصلحة التكريم.
وكانت كلمة للحزب القتها رحيّم جاء فيها :
"منذ اربعين يوما وبأسى شديد ودّعنا مع العائلة والاصحاب والاقارب اخينا وحبيبنا الرفيق طانيوس الحاج بعد معاناة طويلة مع المرض الخبيث، وكان خبر وفاته محزن بالنسبة لنا ولجميع الرفاق. جئت اليوم مكلفةً من رئيس الحزب الشيخ سامي الجميّل ورفاقي في الاقليم لاقف الى جانب العائلة وتقديم واجب العزاء، ومع مصلحة التكريم ممثلةً برئيسها الرفيق بول طرزي لتقديم شهادة تقدير الى اهل فقيدنا وكذلك درع تقدير من اقليم صيدا-الزهراني. اننا نقوم بهذه اللفتة الصادقة لنثبت بأن الكتائب اللبنانية كانت وستبقى وفية للاوفياء بشيبها وشبابها مع قيادتها الشابة برئاسة النائب سامي الجميّل الذي نذر نفسه من اجل القضية اللبنانية ولخدمة هذا الوطن. عاشت الكتائب ليحيا لبنان".

المصدر: Kataeb.org