في سوريا... خطأ تقني في نقل الذخيرة يوقع عشرات القتلى

  • إقليميات
في سوريا... خطأ تقني في نقل الذخيرة يوقع عشرات القتلى

أدى انفجار بسبب "خطأ فني" في مطار الشعيرات بريف حمص، السبت، إلى وقوع عدد من القتلى والجرحى، بينما شكك المرصد السوري برواية النظام السوري حول الخطأ الفني.

وذكرت وكالة (سانا) التابعة للنظام السوري أن الانفجار وقع بعد ظهر السبت نتيجة خطأ فني أثناء نقل ذخيرة منتهية الصلاحية وأدى إلى عدد من القتلى.

ولم تحدد الوكالة عدد الذين سقطوا أو جرحوا جراء الانفجار.

 

لكن المرصد السوري لحقوق الإنسان قال إن عدد عناصر قوات النظام والمسلحين الموالين لها الذين قتلوا جراء انفجار ذخائر في المطار بعد ظهر اليوم السبت ارتفع إلى 30، مشيراً إلى أن الحصيلة مرشحة للارتفاع لوجود جرحى بعضهم في حالات خطرة.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن: "الأسباب لا تزال غير واضحة إذا كانت ناجمة عن استهداف أو خلل فني".

وفي مقابلة مع "الحدث" أضاف عبد الرحمن: "لا نعلم عن أي أسلحة منتهية الصلاحية يتحدث النظام السوري. الانفجارات اليوم قد تكون مفتعلة، فالنظام السوري والميليشيات الموالية له مخترقون بشكل كبير خاصة من قبل المخابرات الإسرائيلية، وقد تكون الانفجارات ناجمة عن استهداف مباشر، والميليشيات الإيرانية إلى تاريخ نيسان/أبريل الفائت كانت تتواجد في المطار بشكل قطعي ولا نعلم فيما إذا انسحبت بعدها أم ما زالت هناك".

ويُعد مطار الشعيرات أحد أبرز المطارات العسكرية في سوريا، وكان ينتشر فيه مقاتلون إيرانيون داعمون لقوات النظام. واستهدفته الصواريخ الأميركية في نيسان/أبريل العام 2018 رداً على هجوم بغاز السارين على مدينة خان شيخون (شمال غرب) اتهمت واشنطن دمشق بتنفيذه وأودى بأكثر من 80 مدنياً.

المصدر: العربية