كفردبيان تُحيي أربعين الشهيد جو عقيقي بحضور نائب رئيس الكتائب

  • مجتمع
كفردبيان تُحيي أربعين الشهيد جو عقيقي  بحضور نائب رئيس الكتائب

أحيت بلدة كفردبيان أربعين الشهيد جو عقيقي بحضور نائب رئيس الكتائب الوزير السابق الدكتور سليم الصايغ ممثلا رئيس الحزب سامي الجميّل.

أحيت بلدة كفردبيان اليوم، أربعين إبنها الرفيق جو عقيقي الذي استشهد في حادثة مرفأ بيروت، في قداس وصلاة رفع البخور، ترأسه النائب البطريركي العام على أبرشية صربا المارونية المطران بولس روحانا، في كنيسة مار انطونيوس البدواني، عاونه فيه كاهن الرعية نعمة الله نخلة ولفيف من الكهنة، في حضور رئيس حزب الكتائب ممثلا بنائب رئيس الحزب الوزير السابق سليم الصايغ وفاعليات، بالإضافة إلى الأهل والأصدقاء وأبناء البلدة.

بعد الإنجيل المقدس استذكر المطران روحانا بعض مزايا الراحل الذي كان "يتمتع بحركته اللافتة ومحبته للجميع وعصاميته وحبه لوطنه وأهله وأبناء بلدته، تاركا فيهم وفي كل من عرفه ذكريات لا تمحى".

وقال: "نتذكر اليوم جو وكل ضحايا هذا الانفجار، مع كل اللبنانيين، لنؤكد أن حياتنا ليست رخيصة، وأننا بعد يومين لعيد الصليب، نستطيع أن نحمل صليب المعرفة، صليب المحبة، صليب الجهاد في سبيل وطن يكون على مستوى أحلام شبابنا وصبايانا وطموحاتهم، في بلد نعيد إليه إشراقته وثقافته وتراثه وإنسانيته. فالشباب أمل الكنيسة وأمل الوطن، ودماؤهم لن تذهب هدرا. والحقيقة لن تخفى والفجر آت".

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام