كلنا عيلة مبادرة ميلادية كتائبية تجوب المناطق اللبنانية

  • كتائبيات

أطلق حزب الكتائب اللبنانية مبادرة "كلنا عيلة" للمساهمة بإضفاء أجواء العيد على العائلات المحتاجة في الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد.

أطلق حزب الكتائب اللبنانية مبادرة "كلنا عيلة" للمساهمة بإضفاء أجواء العيد على العائلات المحتاجة في الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد. 

الفكرة ولدت مع اقتراب الأعياد في ظل ازدياد الضغوطات المعيشية على كاهل اللبنانيين والتي حرمت العديد منهم من امكانية الاحتفال بالميلاد المجيد، فاطلقت الدعوات الى المساعدة بتأمين المأكل والملبس وكان التجاوب كبيراً.

استهلت الحملة من بيت الكتائب في الدكوانة الذي تحوّل مقصداً للصغار والكبار ليعيشوا اجواء العيد على الرغم من الظروف الراهنة، ومع انطلاق الحملة تدفقت المساعدات الى  بيت الكتائب في الدكوانة وتوزعت بين مواد غذائية والعاب والبسة من مختلف الأنواع

 وتولت مجموعة واسعة من السيدات من 20 قسمًا كتائبيًا تحضير طعام العيد وتقديمه للزوار الذين توافدوا يومياً وتقاسموا "الخبر والملح" والفرحة والأجواء الميلادية كما جرى توزيع الألبسة والهدايا على الأطفال الذين شاركوا في العاب ترفيهية ساهمت بادخال الفرحة الى قلوبهم.

هذه المبادرة ادخلت دفء العيد الى اكثر من 2500 شخص والاقبال عليها دفع الحزب الى توسيع نطاقها، فتقرر ان تنتقل مبادرة "كلنا عيلة" السبت 21 والأحد 22 الى  إقليم طرابلس الكتائبي حيث سيتم استقبال الزوار اعتباراً من الواحدة ظهراً  على ان تنتقل في الأيام المقبلة الى كسروان وزحله ومناطق لبنانية اخرى.

المصدر: Kataeb.org