كنعان: الأولوية للحفاظ على الإستقرار والمصالحات

  • محليات
كنعان: الأولوية للحفاظ على الإستقرار والمصالحات

 أكد رئيس لجنة المال والموازنة النائب إبراهيم كنعان، أن "يوم غد سيشهد آخر جلستين لاقرار اعتمادات الموازنة، لتبقى جلسة أخيرة لبت المواد العالقة، يرفع من بعدها التقرير النهائي الى رئيس المجلس النيابي، الذي يترك له على إثر ذلك موعد دعوة الهيئة العامة لاقرار الموازنة"، وقال: "عدلنا الكثير من البنود ال99 التي يتضمنها مشروع الموازنة ودققنا في 27 الف مليار في فترة قياسية، وحققنا تخفيضا وتصويبا لمشروع الحكومة، سنعلن عنه في مؤتمر صحافي يعلن لهذه الغاية، وقد شهدت الجلسات جدية في التعاطي النيابي، مع هذا الملف الاقتصادي والمالي".

وعلق كنعان على حادثة الجبل بالقول: "أعزي بالضحايا وأتمنى الشفاء للجرحى والجبل، وما حصل ليس سهلا إذا أراد أحد الاستغلال، لذلك على الجميع التنبه الى أن لبنان للجميع، ولا أحد يدخل بيت الآخرين، فنحن نعيش في وطن واحد وتحت سقف دستور واحد وقانون واحد".

وقال "الاولوية هي الحفاظ على الاستقرار والمصالحات، ولا يجوز أن تبقى البلاد كمن يجلس على برميل بارود"، مذكرا أنه "عندما عاد العماد ميشال عون من المنفى، قال من مطار بيروت عندما سئل عن الماضي، نحن لا نذكر بالماضي لنعود اليه، بل لنتعلم منه ونأخذ العبر لنعرف كيفية التعاطي مع المستقبل، وتفاهماتنا خير دليل على ذلك، وهل يصدق أحد أن حادثة من هذا النوع، تهدد السلم الأهلي بسبب موقف سياسي؟".

ووضع كنعان الحادث برسم القضاء، مطالبا "الجيش والقوى الأمنية بأن يكونوا حاضرين كما يجب، قائلا: "على القوى السياسية الاحتكام للدولة، وأن تقدم النموذج للناس ولا تغذي الغرائز ، وأي كلام سياسي يجب ان لا يؤدي الى ما رأيناه، ولا يجوز أن يكون الاستقرار متوقفا على كلمة، والمطلوب أن نتقبل أراء بعضنا، وأن لا يكون كل طرف على سلاحه، لا سيما أن الشعب اللبناني يرفض أي تبرير لكل ما يضرب مسيرة تقدمه ومستقبله الآمن". 

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام