كورونا يفتك بالدوري الايطالي لكرة القدم

  • رياضة
كورونا يفتك بالدوري الايطالي لكرة القدم

شهدت مناطق ايطالية انتشار سريع لفيروس كورونا، مما أدّى الى اقفال مناطق كاملة وعزلها، مما انعكس على القطاع الرياضي ومباريات كرة القدم التي كانت مقرّرة نهاية الاسبوع الفائت.

أعلن رئيس وزراء إيطاليا جوسيبي كونتي تعليق جميع الأنشطة الرياضية المخطط لها في منطقتي فينيتو ولومباردي الشماليتين، وذلك بسبب تفشي وباء كورونا.

وشمل هذا التعليق تأجيل مباريات أتالانتا وضيفه ساسولو وفيرونا مع ضيفه كالياري وإنتر ميلان مع ضيفه سامبدوريا التي كانت مقررة مهاية الاسبوع الفائت في المرحلة 25 من الدوري الإيطالي.

كما أعلن نادي تورينو ان مباراته المقررة ضد ضيفه بارما الأحد "أرجئت إلى موعد لاحق".

وجاء هذا الإجراء بسبب مخاوف من فيروس كورونا في شمال ايطاليا وذلك مع الكشف عن 79 حالة إصابة مؤكدة في البلاد ووفاة شخصين إثر ذلك.

وقال كونتي: "يعتزم وزير الرياضة فينتشنزو سبادافورا تعليق جميع الأحداث الرياضية المخطط لها يوم الأحد في منطقتي فينيتو ولومباردي".

وأضاف المسؤول الإيطالي: "أنا آسف لعشاق كرة القدم وغيرها من الألعاب الرياضية الذين كانوا يخططون للذهاب إلى المباريات المقررة الأحد ولكن على المواطنين أن يكونوا مسؤولين".

وأكد إنتر إرجاء المباراة "الى موعد يحدد لاحقاً"، من دون ان يتطرق الى مصير المباراة المقررة الخميس على أرضه أيضاً ضد لودوغورتس البلغاري ضمن إياب دور الـ32 لمسابقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ".

وشهد السبت إرجاء أكثر من 40 مباراة كرة قدم للهواة والناشئين في المناطق المعزولة بسبب مخاوف انتشار الفيروس. كما أرجئت مباراة دوري الدرجة الثانية بين أسكولي وكريمونيسي.

وتقع البؤرة الأساسية للفيروس في إيطاليا في مدينة كودونيو على بعد 60 كيلومتراً من ميلانو. ومنذ مساء الجمعة أقفلت الأماكن العامة (من حانات وبلديات ومكتبات ومدارس) في المدينة وتسع بلدات مجاورة باستثناء الصيدليات.

وظهرت أول اصابة في كودونيا لدى باحث إيطالي يعمل في شركة يونيليفر، وأودع في وحدة العناية المركزة في المستشفى نظرا لتدهور وضعه.

وتشمل الإصابات زوجته الحامل في شهرها الثامن وصديقه وثلاثة مسنين كانوا يترددون على حانة يملكها والد صديقه.

أما البؤرة الثانية ففي بلدة فو يوغانيو في منطقة فينيتو، مسقط رأس أول إيطالي وأوروبي يتوفى جراء الفيروس.

 

المصدر: AFP

Mobile Ad - Image